محليات
Shutterstock

المجلس يحقق من عمل الحضانات استيفاء الشروط المطلوبه قبل المصادقة على راتبهم


:
:

احمد الاسد رئيس مجلس اللقية 

إعلان

تعقيب المجلس المحلي اللقية حول مظاهرة الحاضنات

منذ تولي رئيس المجلس المحلي احمد الأسد رئاسة المجلس في اللقية، يسعى المجلس للعمل وفقاً للأنظمة والقوانين والإدارة السليمة، مع التركيز على خدمة جميع السكان بالتساوي ووفقاً للشفافية الإدارية السليمة.

الحديث يدور حول رواتب شهر يناير (كانون ثاني 2021) فقط (وليس 3 اشهر كما قالت المتحدثه باسمهن)، لحاضنات قام قسم الرفاه الاجتماعي بتعييننهن مسبقاً دون مصادقة رئيس المجلس على هذه التعيينات. وعليه تقوم الإدارة باجراءات فحص شامل لسجل التعيينات وأماكن الحضانات في الحارات المختلف، في اطار الرقابة السليمة.

للاسف هنالك من يقوم بتحريض العاملات على التظاهر لمنع ادارة المجلس من القيام بواجبها والتاكد والتحقق من عمل الحضانات قبل المصادقة واستيفاء الشروط المطلوبه لتشغيل حاضنات وقائمه باسم الاطفال وهل يتم قبولهم بحسب شروط وزارة الاقتصاد.

أمر آخر يتم فحصه هو لماذا الخدمه تقدم الي حارات معينه وباقي الحارات محرومة من هذة الخدمه، علي سبيل المثال هنالك سبعة حضانات في حارة 1، واربعة حضانات في حارة 6، وثلاثة حضانات في حارة 3، وخمسة حضانات في حارة 11 وفقط حضانتين في حارة 8

وبما يتعلق بالمسنين لا تقدم الخدمات الا لفئة صغيرة والباقي لم يتم تقديم اي خدمه لهم منذ تاسيس قسم الرفاه الاجتماعي في المجلس المحلي.

كذلك تقوم إدارة المجلس بفحص شامل لعمل قسم الرفاه الاجتماعي بما يخص توزيع المساعدات والمنح للمستحقين، وذلك لضمان التوزيع العادل للمستحقين في جميع حارات القرية، دون تفضيل احد على احد.

وقال رئيس المجلس السيد احمد الأسد، انه بعد فحص المعطيات، سيتم دفع الرواتب لمن يثبت ان أوراقه سليمه وعمله في حضانات مصادق عليها وفقاً للقانون.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد