فلسطيني

العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني يجدد تأكيده على أن أي إجراء إسرائيلي أحادي الجانب لضم أراض في الضفة الغربية هو أمر مرفوض

جدد العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، تأكيده على أن أي إجراء إسرائيلي أحادي الجانب لضم أراض في الضفة الغربية، أمر مرفوض،ومن شأنه ان يقوض من فرص تحقيق السلام والاستقرار في الشرق الأوسط.

جاءت أقوال العاهل الأردني خلال اجتماعين منفصلين عقدهما، يوم امس عبر تقنية الفيديو مع رئيسي وأعضاء لجنتي الشؤون الخارجية والدفاع في مجلس العموم في البرلمان البريطاني.

واكد العاهل الاردني ان الحل يكمن في إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة، ذات السيادة والقابلة للحياة، على خطوط الرابع من حزيران عام 1967، وعاصمتها القدس الشرقية.

إعلان

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد