تختلف طبيعة جسم المرأة واحتياجاتها خلال فترة الحمل عما قبله، لذا فمن الضروري الالتزام بتناول المكملات الغذائية، التي يحتاجها الجسم في هذه الفترة لتزويده بالمعادن والفيتامينات الضرورية، لاستكمال مرحلة الحمل. ولكن على المرأة الانتباه جيدًا، لأن هذه المكملات التي ستحصل عليها ليست بديلًا عن نظام التغذية الجيد، الذي يجب أن تتبعه في أثناء الحمل. والتغذية الحكيمة هي الأساس للحياة الصحية والمتوازنة.

التغذية الحكيمة مهمة بشكل خاص أثناء فترة الحمل: حيث أن الجسم يستعد لنمو وتطور الجنين ولعملية الرضاعة، كما تتطور أنسجة الرحم والمشيمة وتتعزز عملية تزويد الدم. الارتفاع الملائم في الوزن يفيد صحة المرأة وصحة الجنين، يقلص مخاطر التعقيدات ويسهم إلى صحة المولود. يجب على المرأة الحامل أن تطلع الطاقم الطبي بشأن حالتها الصحية وكذلك بشأن عادات أكلها الخاصة، مثل التغذية النباتية أو الطبيعية، حساسيات لأنواع طعام، مشاكل هضم أو حمية خاصة.

إعلان

أثناء الحمل هناك خشية معززة للمس بالمرأة الحامل والجنين من خلال الإصابة بعدوى أمراض تلوثية يتم نقلها بواسطة الغذاء. كذلك هناك عدة أغذية تحوي مواداً ذات خطورة من شأنها المس بالجنين. وتحدثت اذاعة الشمس مع روز عويدات، اختصاصية تغذية حول الفوائد التي تحصل عليها المرأة الحامل، جراء تناولها المكملات الغذائية، والأضرار التي تتعرض لها إذا ما تجاهلت تناولها.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد