محليات
اذاعة الشمس

نظريات المؤامرة في قضية كورونا| دور رؤساء البلديات والمجالس في منع تفشي الفيروس في المجتمع العربي | طاولة الجمعة

اذاعة الشمس

ناقشت حلقة اليوم من برنامج طاولة الجمعة مع برنارد طنوس محاور عديدة، استضفنا خلالها في استوديوهات الشمس السيد علي سلام، رئيس بلدية الناصرة، وكان معنا عبر الهاتف كل من، د. نهاية داوود محاضرة كبيرة بموضوع الصحة العامة جامعة بن غوريون وعضو لجنة الصحة المنبثقة عن لجنة المتابعة، د. سهيل دياب - رئيس بلدية طمرة، د. محمود خطيب - سابقا عمل في مجال الاحصائيات وحاليا في مجال فن الالقاء والخطابة، بروفيسور عزيز حيدر معهد فان لير ومحاضر في علم الاجتماع في كلية يلين، الكاتب والمحلل هاني المصري.


في الجزء الأول من الحلقة تحدثنا مع السيد علي سلام رئيس بلدية عن الناصرة عن وصول محطة فحص كورونا المتنقلة التابعة لنجمة داوود الحمراء إلى مدينة الناصرة، واجراء الفحوصات في ساحة البلدية الذي بدأ منذ الساعة الحادية عشرة صباحًا.


إعلان

ومع د. نهاية داوود،  تحدثنا عن المجتمع العربي، وما اذا كان قد ترك وحيدا في ظل هذه الازمة وما هي الاجراءات التي اتخذت والتي سيتم اتخاذها حتى تحول دون تفشي الفيروس بشكل كبير في المجتمع العربي، وما دور رؤساء البلديات والمجالس.


أمّا المداخلة الهاتفية للسيد سهيل ذياب رئيس بلدية طمرة فكانت عن توجه الدّكتور سهيل ذياب رئيس بلديّة طمرة إلى المدير العامّ لمكتب رئيس الوزراء، مطالبًا إيّاه بتفعيل صلاحيّاته واتّخاذ قرار إغلاق للبلدان العربيّة لمنع تفشّي فيروس الكورونا". يأتي هذا التّوجّه أيضًا ضمن إدراك رئيس البلديّة ومعرفته وتجربته الطّبّيّة الواسعة لما في الأمر من أهمّيّة لها أن تساهم كثيرًا في منع تفشّي الفيروس، لا سيّما أنّ المجتمع العربيّ ما زال يحتاج إلى آليّات أخرى تساهم أيضًا في تقليل إمكانيّات التّجوّل.


وفي الجزء الثاني من حلقة اليوم من برنامج طاولة الجمعة تحدثنا في اذاعة الشمس مع د. محمود خطيب عن نظريات المؤامرة في قضية الكورونا - الكورونا هي فيروس "افلت" من المختبرات الصينية التي كانت تطوره كسلاح بيولوجي

الكورونا هي فيروس اعد في الولايات المتحدة لمهاجمة الصين لانها تنافس اقتصاديا لولايات المتحدة

الكورونا هي فيروس نشرته جماعة البنائين الاحرار او ما يعرف بـالماسونية العالمية

الكورونا هي فيروس نشره اليهود لابقاء سيطرتهم على العالم

الكورونا هي خلل وراثي سببته شبكة G5 النقالة الرقمية

وباء يضرب البشرية كل 100 عام، وتحديداً في السنة العشرين، وذكرت التسلسل التاريخي للأوبئة، حيث ضرب الطاعون العالم في عام 1720، والكوليرا في 1820، والإنفلونزا الإسبانية في 1920، واليوم ينتشر وباء الكورونا في العام 2020.   


كما كان معنا عبر الخط الهاتفي بروفيسور عزيز حيدر،   الذي حدثنا عن تأثير الكورونا على المبنى الاجتماعي والسياسي الذي سيحدث تغييرات على علاقة الدولة مع الأفراد في ما بعد القضاء عليه، بالإضافة إلى تشكيل أنماط اجتماعية تغير نظرتنا إلى أشكال التواصل بين الأفراد.


وفي ختام الحلقة تحدثنا مع الكاتب والمحلل هاني المصري حول ما شهده التاريخ من مؤامرات، فلا شك بأن التاريخ كله شهد مؤامرات لا حصر لها، كما شهد حروب إبادة مثلما حصل مع الهنود الحمر وحرب الأفيون، ولكن التاريخ كله ليس مؤامرة، ولا يمكن تفسير كل حدث أو كل الأحداث وفقًا لنظرية المؤامرة من دون توفر الدلائل والحقائق والبراهين، التي من دونها تكون المؤامرة نوعًا من إسقاط التمنيات أو المواقف السياسية على الواقع. فلا يكفي العداء للولايات المتحدة واعتبار ما تقوم به من فظائع ومؤامرات بحق البشرية؛ برهانًا نظريًا أو دليلًا عمليًا على وقوع المؤامرة اليوم.            

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد