صحة
envato elements

كيف تساعد الموسيقى في تأهيل الأطفال المصابين بالتوحد؟

اذاعة الشمس


يصادف 2 نيسان يوم التوحد العالمي والذي أعلنته عنه الجمعية العامة للأمم المتحدة بالإجماع، وتم وصفه باليوم العالمي للتوعية باضطراب التوحد وتسليط الضوء على الحاجة للمساعدة على تحسين نوعية حياة الذين يعانون من التوحد حتى يتمكنوا من العيش حياة كاملة وذات مغزى كجزء لا يتجزأ من المجتمع.


يعتبر التوحد اضطراب النمو العصبي الذي يتصف بضعف التفاعل الاجتماعي، والتواصل اللفظي وغير اللفظي، وبأنماط سلوكية مقيدة ومتكررة.

إعلان


تحدثت اذاعة الشمس في برنامج بيت العيلة مع نورا حكيم قطوف، معالجة عاطفية بواسطة الموسيقى ومغنية، عن مجال العلاج عن طريق الموسيقى وكيف تساعد الموسيقى في تأهيل الأطفال المصابين بالتوحد.


وتطرقت نورا حكيم قطوف في حديثها لمشروع الاوتيزم الذي تقوم به مؤخرا مع صديقتها ارجوان رباح، معالجة لغة وتواصل، حيث قالت: "في البداية فكرنا كيف يمكننا ان نكون مع الأطفال المصابين بالتوحد في الصف وخارج الصف، لذلك قررنا أن يتضمن المشروع أغاني علاجية معروفة يمكن للأم أو المعلمة أن تستعملها مع الطفل، من هذه الاغاني وصلنا لنتائج ممتازة ، من خلال التواصل والتعبير عن المشاعر وحرية الاختيار والاستقلالية والعلاقة التي يمكن أن يبنيها الولد مع امه او مع معلمته".

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد