محليات

جليلة غنايم ابنة شهيد يوم الأرض رجا ابو ريا تتحدث للشمس وتستذكر والدها


تصادف اليوم الثلاثين من آذار الذكرى الرابعة والأربعين لذكرى يوم الأرض، التي حصلت احداثها في العام 1976، وتمر الذكرى اليوم في ظروف استثنائية في ظل ازمة الكورونا، التي يُمنع من خلالها التجمهر وتنظيم المسيرات والندوات والمظاهرات.


واستشهد في احداث يوم الأرض ستة شهداء: خديجة شواهنة (سخنين)، خضر خلايلة (سخنين)، خير ياسين(عرابة)، رجا أبو ريا (سحنين)، محسن طه(كفركنا)، رأفت الزهيري (نور شمس).

إعلان


وفي لقاء حصري لاذاعة الشمس تحدثت اذاعة الشمس مع جليلة غنايم ابنة شهيد يوم الأرض رجا ابو ريا، التي كانت تبلغ من العمر حين استشهد والدها عامًا وثلاثة اشهر.


يذكر انه وعقب انتشار نبأ استشهاد خضر خلايلة في مدينة سخنين، خرج رجا أبو ريا مع عدد من الشبان متحديين أمر حظر التجول متجهين نحو موقع النصب التذكاري اليوم، وهناك اشتبكوا مع قوات الجيش وأصيب رجا أبو ريا في وجنته اليسرى


وحاول سعيد أبو ريا، ابن عم الشهيد، نقله بسيارته الخاصة إلى مستشفى نهاريا، لكن جنود الاحتلال أعاقوا وصوله مرة بعد مرة، وبحسب رواية سعيد، قال له أحد الجنود إنه لن يسمح له بالمرور حتى تأتي تعليمات بذلك، و'لا يهمني إن مات'.


وعندما حاول السعيد المرور رغمًا عنهم هشموا زجاج سيارته بأعقاب البنادق وقال له أحد الجنود 'اليوم يوم قتلاكم'. ووصلوا إلى مستشفى نهاريا بعد ساعات وأدخلوا رجا غرفة الطوارئ، واستشهد هناك.


وكان شهيد يوم الأرض رجا ابو ريا متزوجًا وله 4 بنات، الكبرى كانت تبلغ اربع سنوات حين استشهد والصغرى ثلاثة اشهر.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد