فلسطيني
pixabay

حافظ أبو صبرة للشمس: "لا يزال عدد الاصابات بفيروس الكورونا في الاراضي الفلسطينية ثابت"


قال الناطق باسم الحكومة إبراهيم ملحم، إنه لم تسجل إصابات جديدة بفيروس "كورونا" في فلسطين، ليستقر عدد الاصابات عند 38 جميعها في بيت لحم، باستثناء واحدة في طولكرم. إن هناك 180 عينة قيد الفحص المخبري، وسيعلن عن نتائجها فور الانتهاء منها.

إعلان

وشدد على أنه لا نقص في المواد الغذائية في كافة محافظات الوطن، ودعا المواطنين إلى عدم القلق وعدم الاقبال الشديد على شراء هذه المواد.



وفي حديث لاذاعة الشمس مع الصحفي حافظ ابو صبرة قال: "لا يزال عدد الاصابات بفيروس الكورونا في الاراضي الفلسطينية ثابت, وهو 38 حالة, جميعها في بيت لحم عدا عن حالة واحدة وجدت في مدينة رام الله".



واضاف: "نحن ننتظر مؤتمر الناطق بأسم الحكومة الفلسطينية للاعلان عن نتائج 180 عيّنة تم فحصها".



وحول اجراءات الوقاية من الكورونا التي اتخذتها الحكومة الفلسطينية قال بأن: "كما تم الاعلان سابقًا فأن القطاع السياحي تم ايقافه منذ 10 ايام, بالاضافة الى انه تم تعطيل كافة المؤسسات التعليمية وبدأ نظام التعليم عن بُعد, وكذلك فنحن نتحدث عن جدولة في عمل موظفي المؤسسات العامة, خاصة الامهات العاملات, كما أن هناك تقييد في عمل البنوك حيث انه مفضل وبالامكان استخدام الصرافات الآلية بدلًا من التوجه الى البنوك, أغلب المؤسسات الحكومية بدأت بالعمل واعطاء الخدمات الالكترونية".



واضاف أن من يخضع للحجر الصحي في الاراضي الفلسطينية هو أما من خالط شخص مصاب بشكل مباشر, او كل شخص عائد من خارج البلاد خاصة من المناطق الموبوءة والتي من المعروف انه الفيروس ينتشر فيها بكثافة عالية.



وأضاف أنه "في بداية وصول المرض الى البلاد ونشر الاشاعات حول قرار السلطة الفلسطينية في اقرار حظر التجول, كان هناك توجه للمواطنين على المحلات التجارية ومحلات الاغذية بوتيرة كبيرة, ولكن اختلفت الامور الآن واصبحت وتيرة هذا التوجه أقل" 

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد