فلسطيني
توضيحية - الشرطة

شهيد متأثراً بجروحه برصاص الجيش جنوب نابلس


اعلن الدكتور قاسم دغلس مدير مستشفي رفيديا استشهاد الشاب محمد عبد الكريم حمايل 18 عاما متاثرا بجروحه الخطيرة برصاص الجيش الإسرائيلي في بيتا جنوب نابلس صباح اليوم. وكان أصيب اكثر من خمسين مواطنا على الأقل صباح اليوم الأربعاء، بعد اقتحام اكثر من 40 دورية عسكرية إسرائيلية لمنطقة جبل العرمة شرق بيتا. وافاد د. طريف عاشور الناطق باسم وزارة الصحة بان عدد الاصابات حتى اللحظة وصل الى ١٧ اصابة من بيتا، ووصول حالة خطرة لطفل ١٧ عاما مصاب برصاصة حي بالراس ووضعه حرج جدا.


وافادت وزارة الصحة بانها تعاملت مع ١٣ اصابة في مستشفى رفيديا الحكومي في نابلس، وصلت من جبل العرمة. بينها إصابة خطيرة بالرصاص الحي في الرأس (في غرفة العمليات)، وأخرى متوسطة بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط ( في العناية المكثفة )، باقي الإصابات مستقرة.

إعلان


وكان جنود الجيش الإسرائيلي أطلقوا العشرات من قنابل الغاز المسيل للدموع والقنابل الصوتية والرصاص المطاطي على المواطنين خلال دقائق محدودة وبشكل عشوائي خلال اقتحام منطقة العرمة مما اوقع إصابات كبيرة . 


وكان لإذاعة الشمس حديث حول الموضوع مع مراد شتيوي.ومحمد ابو يوسف.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد