أخبار البلد
الشرطة

مدير عام بلدية قلنسوه السابق يتحدث للشمس عن حادثة القاء القنبلة باتجاه منزله


ليالٍ وايام عنيفة متواصلة تجتاح مدينتي الطيبة وقلنسوة دون توقف منذ اسبوع، حيث تشهد تصعيدًا خطيرًا في اعمال العنف وإطلاق النار، القاء قنابل، حرق سيارات، وتبادل اطلاق نار في شوارع واحياء مدينة الطيبة مساء اليوم أسفر عن اصابة ثلاثة اشخاص بجراح متوسطة وطفيفة،ت م نقلهم الى المستشفى للمعالجة، فيما تواجدت دوريتي شرطة جانبي الطريق في المدخل الجنوبي لشارع ال٢٤ دون ان تتوصل لمشبوهين.

ولم تلبث ان تمر ساعة فقط، وإذ بقنبلة ألقاها مجهولون تجاه منزل مدير عام بلدية قلنسوه السابق المحامي ايمن قشقوش، لحسن الحظ دون وقوع اصابات، بينما الحقت اضرار جسيمة في الممتلكات، ووصلت الشرطة وباشرت التحقيق في ملابسات الحادث.

إعلان

تجدر الاشارة الى ان كبار الموظفين والمرشحين السابقين للانتخابات للسلطة المحلية في مدينة قلنسوة قد تعرضوا للعنف والتهديد بالقتل واطلاق نار وحرق سيارات وحوادث عنف خطيرة مورست ضدهم ليتنازلوا عن دورهم وعن وظائفهم المزمعة، كما وتم احراق مبنى البلدية بالكامل، وحتى اليوم لم تتمكن الشرطة من التوصل لمشبوهين في كل القضايا.

وتحدثت اذاعة الشمس حول هذا الموضوع مع مدير عام بلدية قلنسوه السابق المحامي ايمن قشقوش

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد