محليات
توضيحية - wikimedia

الإسرائيليون على متن سفينة الكورونا سيعودون الخميس وسيوضعون في حجر صحي


سيعود الإسرائيليون المحجوزون على متن السفينة السياحية “دايموند برينسس” بسبب انتشار فيروس كورونا إلى إسرائيل يوم الخميس، بعد أن وافقت السلطات اليابانية على نقلهم مباشرة إلى الطائرة التي ستقلهم إلى البلاد.


وذكرت وزارة الخارجية في بيان لها أنه سيتم اختبار الركاب للتأكد من أنهم غير مصابين بالفيروس القاتل، وسيتم السماح لغير المصابين بالخروج من السفينة. وسيحصل الركاب على تصريح خاص يمكنهم من السفر مباشرة إلى الطائرة، والتي تم استئجارها من قبل العديد من شركات التأمين الخاصة لإعادة الإسرائيليين إلى البلاد.

إعلان


وجاء هذا التطور في الوقت الذي أعلنت فيه وزارة الصحة اليابانية أن 88 شخصا آخرين قد أثبتت إصابتهم بالفيروس على متن السفينة. وقالت الوزارة إن الحالات الجديدة جاءت من إجمالي 681 نتيجة جديدة، مما رفع العدد الإجمالي للحالات الإيجابية في “دايموند برينسس” إلى 542 حالة.


وتم تأكيد إصابة ثلاثة إسرائيليين على متن السفينة الراسية في ميناء يوكوهوما بالقرب من طوكيو الأحد بفيروس كورونا. وتم نقل الثلاثة إلى مستشفى في اليابان وورد أنهم يعانون من أعراض خفيفة للمرض، وهناك 12 إسرائيليا آخرا على متن السفينة غير المصابين بالمرض حتى الان.


وفي يوم الثلاثاء، زارت قنصل إسرائيل لليابان رفيتال بن نعيم وخبير الأمراض المعدية الإسرائيلي ران نير باز المستشفيين العسكريين اللذين يعالج فيهما الإسرائيليين المصابين حيث يتم إبقاؤهم في عزلة – زوجين في مكان ورجل في مكان آخر – وتحدثا معهم عبر الهاتف، وأفاد نير باز بأن الإسرائيليين “في حالة معتدلة على ما يبدو” وأنهم يتلقون علاجا جيدا من قبل الفرق الطبية اليابانية.


وقالت الوزارة إن ليتسمان أصدر التعليمات للمركز الطبي “شيبا” في تل هشومير لاستقبال الإسرائيليين ووضعهم في حجر صحي فور وصولهم إلى البلاد. وسيتم إبقاء العائدين في وحدة منفصلة خاضعة لمراقبة طاقم طبي معين لهذا الغرض فقط، وفقا للوزارة.


وحول هذا الموضوع تحدثت اذاعة الشمس مع نائب مدير عام مستشفى "شيبا" بروفيسور "رون افيك".

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد