فلسطيني
wikimedia

عاطف ابو الرب يتحدث للشمس عن تفاصيل مقتل الفتى صلاح زكارنة من قباطية خلال الإشتباكات


لقي الشاب صلاح زكارنة (17 عاما)، مصرعه متأثرا بجراحه بعد إصابته الليلة الماضية، في اشتباكات مسلحة بين قوى الأمن وعدد من المسلحين في بلدة قباطية في جنين.


ونقل الفتى المصاب إلى مستشفى النجاح في مدينة نابلس بعد إصابته بجراح خطيرة اثر إصابته برصاصة في الصدر . وفتحت الأجهزة الأمنية فتحت تحقيقا لمعرفة ملابسات الحادث خاصة انها نفت ان تكون هي من اطلقت النار تجاه المواطنين.

إعلان


ووصلت تعزيزات أمنية إلى قباطية عقب الأحداث التي شهدتها القرية. وكان عدد من المواطنين وأفراد الأجهزة الأمنية قد اصيبوا خلال اشتباكات في بلدة قباطية الليلة.


ومنعت قوى الأمن إطلاق نار ترافق مع احتفال بخروج اسير من السجون الإسرائيلية في بلدة قباطية الأمر الذي أدى إلى إطلاق نار بين الجانبين مما أدى إلى إصابة ثلاثة أشخاص اثنين منهم طفيفة بينهم عنصر من قوات الأمن الفلسطيني فيما أصيب فتى بجروح وصفت بالخطيرة بالصدر وتم نقله الى أحد المستشفيات في مدينة نابلس ما لبث أن توفي على أثرها.


وحول تفاصيل هذه الحادثة تحدثت اذاعة الشمس مع الصحافي عاطف ابو الرب.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد