أخبار البلد
pixapay

مشايخ من الجولان يتعرضون لدعاوى قضائية بسبب مواقفهم العلنية ضد اقامة مشروع التوربينات

تمارس الشركة المشرفة على إقامة مشروع المراوح الكهربائية "توربينات" على اراضي الجولان تضييقات ضد اهالي الجولان في الآونة الأخيرة، حيث قدمت شكاوى ضد بعض المواطنين هناك، بسبب مواقفهم المعارضة. وتحدثت اذاعة الشمس حول هذا الموضوع مع اميل مسعود من قرية مسعدة.


إعلان

وتشير المعطيات ان مشروع المراوح الكهربائية سيضر بأكثر من 3600 دونم من بساتين التفاح والكرز.


وقال اميل مسعود للشمس ان هناك ملاحقة ودعاوى قضائية واتهامات ضد عدد من مشايخ الجولان بسبب مواقفهم العلنية التي صرحوا من خلالها ان اقامة مشروع التوربينات على اراضي الجولان سيؤدي الى اضرار بيئية وصحية، وهناك جلسة في المحكمة صباح اليوم للتداول في هذه القضية، حيث تدعي الشركة ان المعلومات التي يروجها هؤلاء حول الأضرار الناجمة عن اقامة هذا المشروع، تعطل عمل الشركة وانهم ينشرون معلومات خاطئة حول المشروع.


ولفت الى أن هناك 5 دعاوى ضد 5 من مشايخ الجولان، اضافة الى تهديدات تلقاها عدد من الناشطين على خلفية تصريحاتهم، وعدد من الأهالي سيتوجهون الى المحكمة لمناصرتهم في هذه القضية.


هذا وارسلت مديرة المعارف في لواء الشمال مؤخرًا برسائل تحمل تهديدات مبطنة الى المعلمين في الجولان، حول مشاركتهم في الاحتجاجات والإضراب ضد اقامة هذه التوربينات.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد