عالمي
flicker

د.أحمد امارة للشمس: "صفقة القرن ليست اتفاقية سلام او حلّ للصراع إنما هي فرض واستخدام قوة ومصالح شخصية"


مواكبة لتداعيات تصريحات الرئيس الأمريكيّ دونالد ترمب، بإعلان تفاصيل خطة "صفقة القرن" اليوم الثلاثاء مساءً، وتبعاتها على المنطقة والفلسطينيين بشكل خاص، تحدثت اذاعة الشمس مع الخبير في القانون الدولي د.أحمد امارة.


وقال د.أحمد امارة في هذا السياق: "امريكا ليست وسيطًا وليست وصيًا انما هي طرف في الصراع وطرف مباشر ضد الشعب الفلسطيني، وصفقة القرن لا يدور الحديث خلالها عن اتفاقية سلام او اي حل للصراع الذي دام اكثر من قرن، انما الحديث هو عن صفقة وفرض واستعمال قوة ومصالح شخصية وذاتية ومناطقية".

إعلان


وأضاف: "الأوصياء على الشعب الفلسطيني في هذه الصفقة كثيرون، هناك دول عربية وهناك امريكا، وحتى الحياد من الاتحاد الاوروبي او الامم المتحدة او غيره".


وتابع: "القاعدة القانونية الدولية الواضحة في ميثاق الامم المتحدة، تقضي بعدم التعدي على اراضي او السيادة السياسية لأي دولة عضو، ويمنع اغتصاب اي من هذه الأراضي، واذا تم يجب اعادتها او ترسيم الحدود بمحض اتفاقية سلام".

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد