فلسطيني

أهمية منطقة الأغوار للفلسطينيين والتي تسعى الحكومة الإسرائيلية لضمها الى سيادتها؟


أثارت تصريحات "بيني جانتس"؛ رئيس حزب "كحول لفان"، أنه سيعمل على ضم منطقة غور الأردن الى اسرائيل بعد انتخابات الكنيست، ردود فعل غاضبة من عدة جهات.


حول اهمية هذه المنطقة للفلسطينيين، وماذا يعني ضم المنطقة الى السيادة الإسرائيلية تحدثت اذاعة الشمس مع عارف الدراغمة، من منطقة الأغوار.

إعلان


وقال عارف الدراغمة للشمس: "منطقة الأغوار تعني الكرامة الفلسطينية وامتداد حيوي، وهي امتداد حيوي للفلسطينيين، وتحوي مساحتها اكثر من مليون و150 الف دونم دونم، من اريحا شرق البحر الميت حتى من طقة بردلة في الأغوار الشمالية، وهي سلة غذائية هامة للفلسطينيين، وهي منطقة شاسعة ممتدة على الحدود مع الأردن".


وأضاف: "60% من هذه الأراضي يمكن زراعتها، فيما 40% هي مناطق جبلية، وتحوي المنطقة اكثر من 26 مستوطنة و12 معسكرًا اسرائيليًا، والحياة صعبة هناك على الفلسطينيين، بسبب التضييق عليهم، رغم انهم يملكون طابو رسمية على اراضيهم، وتسعى اسرائيل لضمها لسيادتها".

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد