محليات
pixapay

معطيات مقلقة حول نسبة تسرب الطلاب في المدارس العربية


أظهر تقرير "المجلس من أجل سلامة الطفل" معطيات مقلقة، حول قضية تسرب الطلاب من المدارس، حيث تبين من خلال التقرير أن تسرب الطلاب من جهاز التعليم العربي يكاد يكون ضعف جهاز التعليم اليهودي.


كما أظهر التقرير المعطيات التالية:

إعلان

- خلال العام الدراسي 2017 – 2018 تسرب من مجمل جهاز التعليم 23,178 طالبا، معظمهم من صفوف السابع حتى الثاني عشر، ويشكلون نسبة 2.7%.


- تسرب من جهاز التعليم العربي 29 من بين كل ألف طالب في الصفوف فوق الابتدائية، في العام الدراسي 2017 – 2018، بينما هذه النسبة في جهاز التعليم اليهودي، الذي يشمل المدارس الحكومية والحكومية الدينية والحريدية، 16 من بين كل ألف طالب.


- 9 من بين كل ألف طالب عربي في المرحلة الابتدائية يتسربون من الدراسة. و7.4 من بين كل ألف طالب يهودي تسربوا من المرحلة الابتدائية.

- في العام الدراسي 2017 – 2018، تسرب من المدارس الابتدائية 14,845 طالبا يهوديا، و8,333 طالبا عربيا، علما أن العرب يشكلون أقل من 20% من السكان.


- يتسرب من المدارس الثانوية في إسرائيل قرابة 15,800 طالب بالمتوسط سنويا، أي حوالي 19 من بين كل ألف طالب، ويتسرب من المدارس الابتدائية قرابة 7,300 طالب بالمتوسط سنويا، أي حوالي 8 من بين كل ألف طالب.


- في المجتمعين اليهودي والعربي، عدد الطلاب الأولاد المتسربين أعلى بثلاث مرات من عدد الطالبات المتسربات. ونسبة التسرب من جهاز التعليم الحريدي فوق الابتدائي (5%) أعلى منها في جهاز التعليم اليهودي الحكومي – الديني (1.2%). 


وحول هذه المعطيات تحدثت اذاعة الشمس مع المحامية "ليرون ايشل" من مجلس سلامة الطفل.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد