فلسطيني
pixapay

مصطفى البرغوثي للشمس: كانت أسوأ سنوات في تاريخ الشعب الفلسطيني لكن شهدنا تحوّلًا في الرأي العام لصالح القضية الفلسطينية


حول المحور والمشهد الفلسطيني للعام 2019، واين تقف القضية الفلسطينية على الخارطة، تحدثت اذاعة الشمس مع د.مصطفى البرغوثي؛ رئيس المبادرة الوطنية الفلسطينية.


وناقشت اذاعة الشمس معه مسائل عدة، تمحورت حول الإنقسام الفلسطيني، والصراع بين الفصائل الفلسطينية، وكيف تبدو صورة المشهد الفلسطيني اليوم، واستشرافه للقضية الفلسطينية في السنوات القادمة.

إعلان


وقال د. مصطفى البرغوثي في سياق حديثه مع الشمس: "صورة المشهد الفلسطيني تبدو صعبة جدًا، اذ مع انقضاء عامٍ مضى، نشهد انقضاء عقد كامل كان من اسوأ السنوات التي تمر في تاريخ الشعب الفلسطيني، متمثلًا بتوسيع الإستيطان وتدمير أي فرصة للسلام، مقابل حكومات عنصرية اسرائيلية، ومقابل حكومة ترمب، والتي اطلقت العنان لإسرائيل للتوسع في الاستيطان، وامكانية ضم وتهويد الضفة في ظل استمرار الإنقسام الفلسطيني، والذي أنشأ اسوأ ازمة انسانية، بالإضافة الى تراجع الديمقراطية".


وأضاف: "في المقابل هناك امور ايجابية، تتمثل باستمرار المقاومة الشعبية الفلسطينية، وفرض عقوبات على اسرائيل، وتحول في الرأي العام لصالح القضية الفلسطينية".


وناقشت الشمس معه مسألة استثمار مسيرات العودة وتجييشها فصائليا، وتبعات ذلك، وإلى اي مدى نجحت اسرائيل بتحويل المجتمع الفلسطيني الى مجتمع استهلاكي، كما تطرق الحوار الى اتفاق التهدئة مقابل التحسينات، وقضية صفقة القرن وضعف السند العربي للقضية الفلسطينية.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد