أخبار البلد
المستشفى

مستشفى الناصرة الإنجليزي يحقق إنجازًا تاريخيًا: توقيع اتفاقية تعاون مع مراكز أسوتا الطبية لتشغيل أول وحدة اخصاب خارجي في منطقة الناصرة والمجتمع العربي

• الوحدة متاحة لغويا وثقافيا ومزودة بأحدث الأجهزة

• أول تعاون ومشروع طبي لأسوتا في المجتمع العربي

إعلان

حقق مستشفى الناصرة الإنجليزي إنجازًا تاريخيًا للمجتمع العربي في مجال الصحة بحصوله على رخصة إقامة أول وحدة إخصاب خارجي في الناصرة، وقام بتوقيع اتفاقية تعاون طبي، اليوم الخميس، مع مراكز أسوتا الطبية، لتشغيل أول وحدة إخصاب خارجي في الناصرة، يقيمها ويرعاها مستشفى الناصرة الانجليزي.

جرت مراسم توقيع الاتفاقية في مستشفى الناصرة وسط أجواء احتفالية وبهيجة، بحضور مدير مستشفى الناصرة الإنجليزي، بروفسور فهد حكيم، المدير المالي والاداري السيد وسيم دبيني وأعضاء إدارة المستشفى، مدير قسم النساء والولادة د. جيمي جدعون والممرضة المسؤولة روت كومشسكي، أطباء قسم النساء والولادة، مدير عام مراكز أسوتا الطبية بروفسور أري شميس، د. مرشد فرحات، مدير مركز أسوتا الطبي في حيفا ومساعد مدير المراكز المحامي رامي إلياهو.


بعد مراسم توقيع الاتفاقية، قام الحاضرون بجولة في أقسام وأرجاء مستشفى الناصرة وبضمنها موقع بناء الوحدة، حيث إطلعوا على مراحل تقدم بناء الوحدة، التي من المتوقع افتتاحها مع نهاية عام 2020.


وقد حصل المستشفى الإنجليزي على مصادقة وزارة الصحة لإقامة الوحدة وتحقق الإنجاز صعب المنال، بفضل المهنيّة الطبية وتميز طواقمه التخصصية. وتتميز الوحدة المخطط إقامتها فضلا عن المنالية الجغرافية، التي ستتيح لأهالي المنطقة تلقي العلاج على أيدي أفضل الأخصائيين في المجال بالقرب من مكان سكناهم، بأنها متاحة لغويًا وثقافيًا بحيث انها تتلاءم والثقافة العربية وتسهل على متلقي العلاج.


وتعتبر الاتفاقية بين أسوتا والمستشفى الإنجليزي، خطوة غير مسبوقة، كونها أول تعاون ومشروع طبي تقوم به الشبكة في المجتمع العربي. ووفق الاتفاقية فإن التعاون سيتمحور في المجال المهني وخصوصا توظيف خبرة مراكز أسوتا في مجال الإخصاب لإنجاح عمل الوحدة الجديدة بأعلى المقاييس، لا سيما وأن أسوتا تعتبر أكبر مركز يقدم خدمات الإخصاب الخارجي وبنسب نجاح مرتفعة جداً على مستوى البلاد.

وقال مدير عام مراكز أسوتا الطبية، بروفيسور أري شميس، في كلمته خلال مراسم توقيع الاتفاقية: "تملك شبكة أسوتا- مراكز طبية، وحدتي إخصاب خارجي من أكبر الوحدات في العالم، وذلك في مستشفى أسوتا- رمات هحايل في تل ابيب، ومستشفى أسوتا في ريشون لتسيون، وتجري سنويا ما يزيد عن 19000 علاج. نحن مسرورون لمرافقة المستشفى الإنجليزي وتقديم المشورة له لإقامة وتشغيل الوحدة الجديدة، بدءً من مرحلة التخطيط، مرورا بتجنيد المهنيين والمختصين وحتى تشغيل الوحدة المنتظم والجاري، لجانب توظيف خبرتنا الطويلة التي اكتسبناها على مدار سنوات في مجال علاجات الاخصاب".

وأضاف بروفسور شميس "نبارك قرار وزارة الصحة بمنح رخصة لإقامة وحدة إخصاب خارجي لمستشفى الناصرة الإنجليزي، والذي يقدم خدمات صحية مزدهرة ويقوم بنشاطات متنوعة في مجال التوليد. هذه الوحدة هي الأولى من نوعها في المنطقة، وهي بشرى للمتعالجات في المنطقة، اللواتي سيكون من حقهن اختيار الطبيب المعالج في مجال الإخصاب الخارجي قريبا من مكان سكنهن". مشيرا إلى أن الاتفاقية خاضعة للمصادقات الرسمية من قبل المسؤولين.

يذكر أن "أسوتا مراكز طبية" هي شبكة خاصة من المراكز الطبية، يملكها صندوق المرضى مكابي، وتشمل أربع مستشفيات و 3 مجمعات للعيادات وغرف عمليات جراحية للعلاج الخارجي: ذلك اضافة إلى المستشفى العام الجديد في أشدود.


د. جيمي جدعون، مدير قسم النساء والولادة، أخصائي في مجال الاخصاب ومشاكل العقم، أخصائي أولتراساوند ونساء وتوليد، أعرب عن فخره كونه جزء من هذا الإنجاز التاريخي وحرصه على توسيع الخدمات والمرافق المقدّمة للنساء في المنطقة على أيدي طاقم مختصين رائدين ومتميزين في مجالاتهم لإتاحة وتسهيل تلقي العلاج لكافة النساء بأعلى المعايير المهنية، وشدد د. جدعون، على أن مصادقة وزارة الصحة وحصول المستشفى على رخصة إقامة الوحدة يأتي بفضل تميّز الطواقم الطبية المهنية الموجودة في القسم.


تجدر الإشارة إلى أن قسم النساء والولادة في مستشفى الناصرة الإنجليزي سيكون الوحيد في الناصرة الذي يمكنه مرافقة النساء في مراحل ما قبل الحمل، خلاله وبعده على يد أفضل الأطباء الاخصائيين في مجال طب النساء والتوليد ويوفر ولادة آمنة بأجواء بيتية دافئة.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد