فلسطيني
pixabay

السجن المؤبد على منفذ عملية الطعن في "أريئيل"

حكمت المحكمة المركزية في مدينة اللد، اليوم الأحد، بالسجن المؤبد على المُدان عبد الحكيم عاصي عبد الحكيم، بعد ان تم ادانته بتنفيذ عملية طعن وقتل المستوطن إيتمار بن غال عند مدخل مستوطنة أريئيل، في الخامس من شهر فبراير العام الماضي. اضافة الى فرض عقوبة دفع غرامة بمبلغ 258 ألف شيكل لعائلة القتيل.

إعلان

وقال القضاة أن "الحديث يدور عن قتل متعمد في ظروف خطيرة، والتخطيط مسبقا والتزود مسبقا بسكينين. واستهدف القتيل فقط بسبب شكله كيهودي".  


وادعت لائحة الاتهام، أن المٌدان قرر تنفيذ عملية الطعن من دوافع قومية، والتسبب بموت مواطنين يهود على خلفية نقاش جرى بينه وبين أحد جنود الجيش الاسرائيلي عند حاجز مستوطنة أريئيل. وجاء في لائحة الاتهام، أن عبد الحكيم اشترى من دكان في نابلس سكينين بطول 27 سنتيمتر، وتوجه إلى حاجز أريئيل، حيث قام يتنفيذ عملية الطعن، ثم ابتعد عن المكان.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد