فلسطيني
youtube

د. حسام الدجني للشمس: "المواطن الفلسطيني يتساءل: هل ستذهب غزة حقًا الى انتخابات يتم من خلالها إحداث ثغرة في حائط الإنقسام؟"




حاورت اذاعة الشمس المحلل السياسي د.حسام الدجني، حول الأجواء العامة التي تشهدها قطاع غزة، كما ناقشت معه مسألة اجراء الانتخابات والمواقف المختلفة.


إعلان

وقال د.حسام الدجني خلال حديثه مع اذاعة الشمس: "التطورات الأكثر حضورًا هي الانتخابات الفلسطينية، وبخاصة بعد زيارة حنا ناصر لقطاع غزة، والذي حمل ابعادًا ايجابية حول الانتخابات".


وأضاف د. حسام الدجني خلال حديثه مع اذاعة الشمس :"حديث المواطن هو: هل ستذهب غزة الى انتخابات يتم من خلالها احداث ثغرة في حائط الانقسام؟"هذا هو الحديث البارز لدى المواطن والمراقب الفلسطيني، الذي يستشعر الخطر، ويعلم أن هناك تحديات امام إجراء انتخابات، خاصة وأن البيئة السياسية تشهد نظامين مختلفين، اضافة الى عوائق تتعلق بقانون الانتخابات".


وتابع: "هناك عدة اسئلة تثار حول قضية الانتخابات، ومنها هل حقًا ستسلم حماس لو فازت فتح في الانتخابات، وهل ستسلم فتح اذا فازت حماس في الانتخابات".


واستطرد: "الصواريخ التي اطلقت لا تعبر عن موقف الفضائل الفلسطينية، وكانت هناك جهود لاحتواء الموقف بعد ان تجاوزت اسرائيل الخطوط الحمراء، نتنياهو ربما يريد خلط الأوراق في غزة ليهرب من ازمته الداخلية ويصدر ازماته الداخلية تجاه غزة، لكن المؤسسة الأمنية في اسرائيل عينها على ما يجري لبنان، لذا فتقدير الموقف لدى الجيش الإسرائيلي هو عدم الدخول في مواجهة مع قطاع غزة، وفي المقابل فإن المقاومة تقيًم البيئة الاستراتيجة التي تقف عليها سواءً المحلية او الخارجية، وبالتالي فهي لا تريد المواجهة، ولذا نجح الوسطاء في احداث الهدوء".

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد