الشاغور

أكثر من ألف سيارة تشارك في القافله الاحتجاجيه على العنف والجريمه، واختتام المظاهرة امام وزارة الداخلية

اختتمت قبل قليل قافلة السيارات بعد ان اجتمعت أمام مباني الوزارات في القدس، وردد المشاركون هتافات ضد العنف والجريمة.

   

وكانت قافلة الشمال والجنوب التحمت في مفرق اللطرون، بعد أن جُزئت قافلة الشمال الى 4 مراحل، بسبب استفزاز الشرطة، وأفيد أن الشرطة اغلقت شارع رقم 1 امام بعض قوافل السيارات لبرهة من الزمن، لكن بعد ضغوطات من قبل النواب وغضب المشاركين رضخت الشرطة وأعيد فتح الشارع وأزيلت الحواجز، واتجهت القافلة نحو مباني الوزارات في القدس.

إعلان


وأفاد ناشطون من موقع الحدث قبل قليل، أن الشرطة اعتدت على شابين قرب منطقة شورش، واعتقلت شابين آخرين من جلجولية، اضافة الى اعتقال شخص ثالث، قرب محطة الوقود بالقرب من القدس. 


وأفيد أنه تم اغلاق شارع رقم 1 كما اعترضت الشرطة سيارة النائب هبة يزبك على شارع رقم 1، وحررت مخالفة للنائب سعيد الخرومي، أثناء مشاركته في مسيرة السيارات للقدس، كما تعمل على استفزاز المشاركين والنواب، 


وشهد شارع رقم 1 باتجاه القدس ازدحامات مرورية وأزمة سير خانقة بسبب قافلة السيارات.


وقد انطلقت قافلة المركبات الاحتجاجية التي تضم مئات السيارات، صباح اليوم الخميس، باتجاه مباني الحكومة الإسرائيلية، لتنظم هناك تظاهرة احتجاج على تواطؤ الحكومة والشرطة في استفحال الجريمة في الداخل الفلسطيني.


وكما هو مقرر، بدأت القافلة تحركها من قرية مجد الكروم، ليلتحم معها على الطريق إلى القدس مركبات أخرى في تجمعات على مفرق الناعمة في شفاعمرو، ومدخل كفر قرع وقاع أفراح زميرو في قلنسوة، وحديقة العجمي في يافا، ومفرق السقاطي في النقب.


ومع تحرك القافلة تبين أن شرطة السير بدأت بحملة أخرى، يرجح أنها تهدف إلى عرقلة سير القافلة وتحرير المخالفات للسائقين.


0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد