محليات
تصوير ناشطين

ياسر بشير للشمس: "كل فرد في مجتمعنا مسؤول عمّا يحدث من عنف، وقضية تنشئة الأبناء مهمة جدًا"




مواكبة لقضية العنف وسبل مواجهتها، تحدثت اذاعة الشمس مع المعالج الأسري ياسر بشير، وناقشت معه ما نشره على صفحته أن: "كل فرد مسؤول عمّا يحدث من عنف في المجتمع".

إعلان


وشهد الأسبوع الماضي ايامًا عصيبة، حيث قتل 3 شبان من بلدة مجد الكروم، جراء اطلاق النار والطعن، خلال شجار، اضافة الى اصابة شخص ثالث بجراح، كما شهد المجتمع العربي وقفات احتجاجية ضد العنف، اضافة الى مظاهرة قطرية حاشدة في مجد الكروم.


وقال ياسر بشير للشمس حول قراءته لصورة الوضع في مجتمعنا:


"لا يمكن أن نعفي أي احد من مسؤولياته تجاه قضية العنف وما يحدث داخل المجتمع، على مستوى اسرة وقيادات ومواطنين ورؤساء بلديات وأطر التعليمية، وكل فرد في مجتمعنا، يمكن ان يكون له دور سواءً ايجابيًا او سلبيًا في صقل سلوكيات ابنائنا وشخصيتهم".


وأضاف: "بودي الإشارة الى امر مهم جدًا، وهو قضية التربية داخل البيت وتنشئة الأولاد، فمعظم الأهالي يتقنون دورهم في سلوكيات معينة مع ابنائهم، ويتقنون فن الأبوة والأمومة، لكن اذا وصلنا لى مفهوم التربية نجد ان هناك خللًا، فمثلًا يوفر الأب كل ما يحتاجه ابناؤه، لكن اذا وصلنا الى موضوع التربية فهناك خلل لديهم".


وتابع: "الفرق بين تنشئة جيل آدمي وغير آدمي هو التربية، ويجب ان تستند التربية على 3 مصطلحات: الحلال والحرام والعيب".

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد