اطلق مجهولون مسلحون النيران فجر اليوم، على مبنى بلدية قلنسوة، وكذلك مبنى الشرطة الجماهيرية التي تقع الى جانبها دون وقوع اصابات بينما الحقت اضرار في الممتلكات.

إعلان


هذا وباشرت الشرطة التحقيق في ملابسات الحادث.


يشار الى ان بلدية قلنسوة تعرضت لإضرام النيران المتعمد داخل قاعة الجلسات وأتت النيران المحيط المجاور قُبيل الانتخابات المحلية الاخيرة، ونجمت اضرار جسيمة.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد