محليات
youtube

طال شنايدر للشمس: لا يمكن الحديث عن الإطاحة بنتنياهو فالنتائج النهائية لم تصدر بعد




في قراءة للنتائج غير النهائية لانتخابات الكنيست الـ 22، بعد فرز اكثر من 92% من الأصوات، والتي اظهرت تساوي حزبيّ الليكود وكحول – لفان بحصول كل منهما على 32 مقعدًا، تحدثت اذاعة الشمس مح المحللة السياسية في صحيفة جلوبس "طال شنايدر".


إعلان

وأشارت شنايدر خلال حدثها مع الشمس، الى أنه من المبكر التنبؤ بمن سيتولى منصب رئيس الحكومة الاسرائيلي القادم، ولا يمك الحديث عن الإطاحة بنتنياهو، لأن النتائج النهاية لم تصدر بعد، لكن صوت نتنياهو خلال خطابه يوم امس لم يكن طبيعيًا، ونتائج الانتخابات لم تظهره كمنتصر، كما قالت.


وحول موقف ليبرمان من نتنياهو اوضحت أن: ليبرمان حاول اسقاط نتنياهو في السابق، ولا اعتقد انه سينضم اليه، كما أن ليبرمان اشار الى عدم رغبته ان يكون نتنياهو في الحكومة".


وعن استشرافها لمستقبل الحزبين الكبيرين الليكود وكحول لفان قالت: "اعتقد أنه سيكون هناك تناوب، ونحن نرى مصوتين اكثر لكحول لفان".


اما عن النتائج التي حصل عليها حزب العمل وجيشر والمعسكر الديمقراطي، لفتت الى أن هذه الأحزب اخطأت بسبب عدم ائتلافها في قائمة واحدة، علمًا أن حزب ميرتس رغب بائتلاف كبير لكن بيرتس رفض ذلك، وهذا هو العقاب الذي تلقوه بعدم حصولهم على النتائج المرجوة.


واستطردت: "الصورة النهائية لم تتضح بعد، فهناك اصوات لم تفرز بعد للجنود والمرضى والعاملين في صناديق المرضى والسجناء والدبلوماسيين، ومن المتوقع بعد فرز هذه الأصوات أن تتغير النتائج".

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد