الناصرة والمنطقة

أسدي للشمس: اعتذر لأهالي حكروش وكفركنا باسم أهالي دير الأسد وما حصل كان عملًا عشوائيًا ونحن ننبذه




أثار شريط الفيديو الذي انتشر بكثافة عبر مواقع التواصل الاجتماعي،لاستقبال الشاب المشتبه من بلدة ديرالأسد، والذي أفرج عنه بعد اعتقاله والتحقيق معه بشبهة قتل الشاب المرحوم بشار حكروش من بلدة كفركنا، أثار حفيظة عائلة الشاب المرحوم وأوساط عديدة في كفركنا بشكل خاص، والتي أعربت عن استيائها من استقبال شخص اتهم بقتل ابنهم، بالحفاوة والزغاريد والأهازيج، كما لقي الموضوع ردود فعل غاضبة.


إعلان

وقد تحدثت اذاعة الشمس مع أحد وجهاء بلدة دير الأسد السيد خالد أسدي، والذي اعرب عن استيائه من نشر الشريط وطريقة الاستقبال وقال للشمس:


"كنت أفضل عدم سماع مقطع الفيديو، وأعبر عن اعتذاري باسم جميع أهالي دير الأسد كاملة، وما جرى أمس في دير الأسد من استقبال للشاب كان عملًا عشوائيًا، لم يكن مخططًا له".


وأضاف: "نحن نبذنا هذا التصرف وسنبقى ننبذه، وهذا العمل لا يمثلنا ولا يمثل موقفنا تجاه عائلة حكروش على الاطلاق، وننظر اليه على أنه عمل في غير مكانه".


وتابع: "كان من المفضل عدم استقباله بهذه الطريقة، بغض النظر إن كان بريئًا او غير بريء، وهذا أمر تقر به المحكمة، وذلك احترامًا لمشاعرنا تجاه أهلنا في كفركنا، واحترامًا لمشاعر أهل حكروش في كفركنا، وليس في هذه الأعمال بطولة على الاطلاق".


هذا واستهجن نشر الشريط عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وقال: "الوم الناشطين في مواقع التواصل الاجتماعي، بسبب نشر الشريط، فمواقع التواصل الاجتماعي يجب أن لا تكون منصة للتحريض او العنف، وإنما للتواصل الاجتماعي الايجابي بين الناس".

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد