طمرة والمنطقة
wikimedia

مخطط للتنقيب عن النفط في منطقة شفاعمرو، هردل للشمس: "المشروع مخاطره عديدة ومنها ازدياد التعرض للهزات الأرضية"




تحدثت اذاعة الشمس مع المحامية جميلة هردل واكيم، من جمعية مواطنون لأجل بيئة سليمة، حول مخطط للبدء بمشروع التنقيب عن البترول في منطقة شفاعمرو، وتقديم الاعتراضات حول ذلك.


إعلان

وأشارت المحامية هردل أن جلسة عُقدت أمس بهدف مناقشة الخارطة قبل ايداعها، وقالت: "نحن الآن بمرحلة تقديم الاعتراضات، وهناك عدة جهات من وزارة الزراعة والبيئة ومنظمات بيئية تعارض هذا المخطط، لكن المشكلة هي مع وزارة الطاقة التي تصر على المضي بهذا المشروع، ومنح التصاريح للتنقيب عن النفط، رغم المخاطر الكامنة وراء ذلك، علمًا ان الأمل ضعيف بالعثور على النفط هناك".


ولفتت أن: "وزارة الطاقة تصر على مطلبها وتطالب به بشدة، رغم أن الدولة أعلنت انها تريد التقليل من التعلق بالنفط، والبحث عن مصادر طاقة بديلة".


وتابعت: "هذا المشروع والمخطط سيؤدي الى أضرار جسيمة على المدى البعيد على كل المنطقة، ومن احداها علاقة ذلك بالهزات الأرضية، اذ أن أي تدخل في الطبقات العميقة للأرض سيزيد من نسبة التعرض للهزات الأرضية". وتابعت: "نهدف الآن الى تقديم الاعتراضات وإيقاف المخطط قبل ايداع الخارطة".



وكان عرسان ياسين رئيس بلدية شفاعمرو قد ارسل برسالة عاجلة الى رئيس الللجنة اللوائية اوري ايلان ويونتان كوهين ليتانت، المخطط اللوائي، عبر فيها عن معارضة بلدية شفاعمرو البدء بمشروع تجريبي للبحث عن البترول في منطقة افيك المحاذية للمناطق الزراعية لسكان شفاعمرو. وجاء في الرسالة ان هذا المشروع الذي لم يتم بحثه مع بلدية شفاعمرو من قبل اللجنة او المستثمر في المشروع من شأنه تلويث المياه الجوفية في المنطقة واحلال ضرر بيئي كبير في حال اكتشاف النفط وتحويلها الى منطقة صناعية.

وكتب رئيس البلدية عرسان ياسين انه لا يمكن القبول بهذا المشروع الذي يعارضه السكان ورؤساء المجالس في المنطقة بشكل جارف وعليه نطلب من اللجنة اللوائية ايقاف والغاء هذا المشروع كليا.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد