محليات
needpix

تعرف على عصابات الاجرام وعائلاتها في المجتمع العربي وكيف تنشط، وأردان يعلن الحرب عليها

نشر موقع "واينت" تقريرًا مثيرًا ومفصلًا، حول منظمات وعصابات الاجرام في المجتمع العربي، وخطة وزير الأمن الداخلي "جلعاد اردان" لمواجهتها. وذكر التقرير ان عصابات الاجرام الحالية استغلت القضية "512" وسجن كبار رؤساء عصابات الاجرام في هذه القضية حينها، ليستبدلوهم وليحتلوا مكانهم في المجتمع العربي.

 

وأعلن جهاز الشرطة عن البدء بحرب ضد منظمات وعصابات الاجرام في المجتمع العربي، حيث ذكر ان هناك 5 منظمات اجرام وعصابتين في المجتمع العربي، وهذه المنظمات والعصابات هي عائلات: الحريري، ابو لطيف، عرار، كراجة، جاروشي، ابو القيعان، العرايش. 

إعلان


ويذكر ان جلسة عقدت لاول مرة قبل اسبوعين، بمبادرة من قبل وزير الأمن الداخلي اردان، عرضت خلالها خطة لمواجهة هذه العصابات، والتي سوف تشرف عليها وحدة لاهف 433 أعدت موارد كبيرة لهذه الخطة، كما عرضت خارطة دقيقة تفصل عمل واماكن نشاط هذه العصابات في المجتمع العربي.


وكان الوزير اردان قد صرح العام الماضي بوجوب مواجهة هذه العصابات التي تسبب العنف في التجمات السكنية داخل المجتمع العربي، وضرورة تخصيص موارد لهذ الخطة، وخلال الاشهر الأخيرة أعد تقرير حول هذه العصابات وكيف يمكن مواجهتها من قبل الشرطة.


ويتضح من خلال التقرير ان منظمات الاجرام في الوسط العربي تزود "خدمات عنف" لمنظمات اجرام في الوسط اليهودي، وهناك تعاون وشراكة بين منظمات الاجرام في الوسط العربي واليهودي، اضافة الى تعاون مع اشخاص من الضفة الغربية بهدف تجارة وتهريب السلاح، كما افيد وفق التقرير ان هناك مجرمين عرب اقاموا تجمعا في المغرب واقاموا علاقات هناك مع مجرمين يهود.


منظمات وعصابات الاجرام في المجتمع العربي 

الحريري: تعمل في الطيبة وشمال البلاد، منظمة متماسكة جدا، معظم اعضاؤها واصحاب القرار فيها هم من افراد العائلة من الدرجة الاولى والثانية، ويستدل ان قادة هذه المنظمة يقيمون علاقات جنائية مع منظمات اجرام اخرى، منها: دمرني، موسلي، ابو لطيف، عودة، عرار، وتعمل هذه المنظمة بتبييض الاموال ومنح قروض من السوق السوداء، وجباية اموال وتجارة السلاح والمخدرات.

 

ابو لطيف: تعمل في حيفا والشمال، يتركز نشاطها بتجارة المخدرات، ويستوردون السموم من حدود لبنان وسوريا والاردن، تعمل ايضا بتبييض الاموال وتجارة السيارات الفخمة ولديهم القدرة على اختراق المؤسسات الحكومية، تربطهم علاقات قوية مع عصابات الاجرام: مولنر ودومرني والحريري وبني شلومو.


عرار: تنشط في منطقة جلجولية والشارون، يتركز نشاطها بعقد صفقات اسلحة ومخدرات وعمليات احتيال في مجال السيارات، تربطهم علاقات  قوية مع عائلة حريري.

كراجة: تنشط في مدينة باقة الغربية وجت وحريش، تنشط بعمليات السطو تحت التهديد، وتبييض الاموال والسيطرة على الاراضي.


جاروشي: من الرملة، يتركز عملها في تجارة المخدرات، واستخدام الاسلحة، كانت تنشط بعمليات السطو في المركز، لكن خفضت من عملها في هذا المجال، تربطها علاقات مع عدد من عصابات الاجرام الاسرائيلية.


ابو القيعان: تنشط في جنوب البلاد، تعمل بتجارة السلاح والمخدرات وسرقة محطات الوقود واقتحام محال تجارية.


العرايش: من ام الفحم، تنشط في مجال القروض وجباية الديون تحت التهديد. 

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد