جريمة قتل اخرى يتكبدها المجتمع العربي صباح اليوم، اذ لقي عبد الحليم مغربي (48 عاما) من حي الجواريش في مدينة الرملة، مصرعه فجر اليوم، جراء تعرضه لاطلاق النار، حين كان يتواجد داخل سيارته، ما ادى لاصابته بجراح قاتلة.


ووصلت طواقم الاسعاف وأجرت محاولات لانقاذه لكن دون جدوى، وأعلن عن وفاته متأثرًا بجراحه البالغة.

إعلان


وأعلنت الشرطة عن اعتقال مشتبهين بالضلوع في القضية على ذمة التحقيق.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد