أخبار البلد
الشرطة

سلايمة للشمس: "الوضع في اللد لا يطاق، 10 ضحايا قتلوا منذ بداية العام"




تحدثت اذاعة الشمس مع الناشطة سماح سلايمة حول تفاصيل حادثة اصابة سيدة في الـ 50 من عمرها من مدينة اللد بصورة بين خطرة ومتوسطة، جراء تعرضها لاطلاق النار يوم امس.


إعلان

وأشارت سلايمة الى ان السيدة المذكورة، ليس لها علاقة بالمتورطين بحادثة اطلاق النار، وانما كانت هناك هناك مطاردة بين سيارات لتصفية رجل بحسب شهود عيان، وقد اصيب هذا الرجل ايضا، وهذه السيدة التي تدعى نهلة حسونة، خرجت من بيتها كما يبدو لشراء بعض الحاجيات، وارادت قطع الشارع، واصيبت بالخطأ باطلاق النار بالقرب من ساحة بيتها خلال المطاردة بين السيارتين، واصيبت بصورة بين متوسطة وخطيرة، نقلت على أثرها الى المستشفى، لكن حالتها مستقرة الآن، الا ان وضعها ليس بالسهل.


ونوهت الى ان السيدة معروفة في اللد باخلاقها الحسنة، وهزت هذه الحادثة الناس اللذين خرجوا ليعربوا عن غضبهم، وكان هناك مواطنون يهود تضامنوا ايضا مع الحادثة، لانهم باتوا يشعرون انهم مهددين ايضا، ولذا اصبحوا بحالة قلق وشعرو ان هذا الواقع يمس بالجميع.


ولفتت الى ان هناك طفلة اصيبت مؤخرًا بالخطأ من اللد جراء اطلاق النار تبلغ من العمر 9 سنوات، وحالتها ما زلت حرجة، اضافة الى حوادث كثيرة في اللد لا تخرج للاعلام ومنها اختفاء فتاة قبل شهر تبلغ من العمر 20 عاما.


وتابعت سلايمة: الوضع لا يطاق في اللد والرملة، حيث قتلت منذ بداية العام 3 فتيات اضافة الى 7 رجال، اي 10 ضحايا منذ بداية العام الحالي، اضافة الى عدد من المصابين، وحالة الفوض اصبحت عادية.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد