أخبار البلد

كرّام في عيد انطلاقة اذاعة الشمس السادس عشر: "اذاعة الشمس تمكنت من تحدي الاعلام العبري"



  

في خضم احتفالات اذاعة الشمس بعيد ميلادها السادس عشر، بالتزامن مع قرار السلطة الثانية بتجديد ثقتها باذاعة الشمس، ومنحها استحقاق امتياز البث لمدة 16 عاما اضافيا، تحدثت اذاعة الشمس مع مديرها العام الأستاذ سهيل كرّام.

إعلان


كرّام:"إذاعة الشمس تعبر عن نبض المجتمع العربي في البلاد"

أكد المدير العام لإذاعة الشمس الاستاذ سهيل كرّام، أن الإذاعة ستواصل في رسالتها الإعلامية المهنية، وتؤكد على هويتها وعلى شعارها المعروف كإذاعة حرة عصرية، وتعبِّرُ عن نبض المجتمع العربي في البلاد، موجهًا التحيةَ لطاقم الإذاعة من إدارة وعاملين ولجمهور إذاعة الشمس الذي منحها ثقته دائمًا وسيواصل في تلك الثقة والدعم الكبيرَيْن.


واستذكر كرّام انطلاقة الإذاعة قبل ستة عشرَ عامًا، بعد فوزها بالعطاء، حيثُ كان الهدف الذي انطلقت من أجله هو تغيير الواقع في المجتمع العربي للأفضل، ايمانًا منها أن الجمهور يستحق ذلك، مشددًا على إصرار إدارة الإذاعة في حمل هذه المسؤولية والرسالة، والتي من خلالها انطلقت كإعلام حقيقي فعال ومؤثر في المجتمع العربي في البلاد.


واستطردَ كرام في ذكرِ مسيرة إذاعة الشمس على مدار الأعوام الماضية ومتابعتها ومعالجتها لملفات كبيرة مثل العنف والأرض والمسكن والهوية والمواطنة وقضايا الحكم المحلي وانتخابات الكنيست منذ العام 2003 وحتى اليوم، ناهيك عن الملفات القطرية بالإضافة الى التوازنات المطلوبة ونقل خطاب الجمهور العربي الى المجتمع الاسرائيلي من خلال المشاركات في مؤتمرات وورشات محلية وقُطرية ودولية.


كرّام:"اذاعة الشمس تتحدى وتنافس الاعلام العبري"

وشدّدَ مدير عام إذاعة الشمس على أن إذاعة الشمس تتحدى اليوم الإعلام الإسرائيلي برمته، وتنافس إعلاميين إسرائيليين بارزين، لأنها تقدم إعلامًا حقيقيًا موضوعيًا، مشيدًا بجهود كافة إعلاميي وعاملي الاذاعة، اللذين تمكنوا من بناء جسور بينهم وبين الناس، لافتًا إلى أن الإذاعة وخلالَ مسيرتها تنتقل من نجاحٍ الى نجاح. مُضيفًا أن ما يحمينا هو قضية المهنية، ولولا المهنية لما كنا موجودين، فالمهنية والمصداقية هي التي حافظت على الإذاعة، وأوصلتها الى النجاح، وحافظت على إستمراريتها طيلة هذه السنوات".

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد