أصدرت لجنة الموظفين والنقابة والبلدية بيانات شجب واستنكار، عقب الاعتداء على احد موظفي بلدية الطيبة، وجاء في بيان لجنة الموظفين:


إعلان

تستنكر لجنة الموظفين في بلدية الطيبة وتدين بشدة الإعتداء الغاشم، تجاه احد الزملاء أثناء قيامه بواجبه وعمله، والتسبب له باصابة. اننا نرفض ونتصدى لكل اعمال العنف على اختلافها، التي تمسّ بالموظفين وتخلّ من الامن العام، وعلى غرار ذلك نطالب الجهات المختصة اتخاد التدابير اللازمه للحيلوله دون تكرار هذه الإعتداءات، ضد الموظفين الذين يقومون بواجبهم وخدمة المواطنين على اكمل وجه.


من جانبها اصدرت بلدية الطيبة، بيان شجب عممته جاء فيه:


بلدية الطيبة تدين وتستنكر حادثة الاعتداء على موظفيها من قسم الشؤون والرفاه الإجتماعي خلال تأدية عملهم وواجبهم والقيام بمهامهم في مدينة حيفا، وترى بعين الخطورة أي اِعتداء على موظفيها وتتخذ وستتخذ كل الإجراءات القانونية اللازمة لكبح جماح هذه الظاهرة الخطيرة بعيدا عن الاعلام والتصريحات الرنانة نظرا لحساسية الملفات التي يعالجها القسم والتي يجب أن تُراعى ويحافظ فيها على الخصوصية.


الموظفون يقومون بواجبهم تجاه بلدهم والمواطنين ضمن حدود صلاحياتهم والقانون والمصلحة العامة والتعدي عليهم ما هو إلا تعدٍ صارخ على جميع أبناء الطيبة. يجب دائما ترجيح صوت الحكمة والتعقل وضبط النفس وفهم بواطن الأمور المهنية.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد