الرسائل 

تُعتبر الرسالة عِبارة عن خِطاب أو مُحادثة مكتوبة بين طرفين أو أكثر، وقد كانت كِتابة الرسائل فَنَّاً مُهِماً قبل ظهور التكنولوجيا الحديثة، إذ كانت الوسيلة الوحيدة للتواصل بين الأفراد، من خلال كتابة الرسالة أو طباعتها على الورق، ثم إرسالها إلى الشخص المُراد توجيه هذه الرِّسالة إليه عن طريق البريد أو عن طريق مركز البريد بعد وضعها داخل مُغلَّف أو ظَرف، ومع تطوّر التكنولوجيا أصبحت رسائل البريد الإلكتروني والرسائل النصيَّة وغيرها من الأساليب التكنولوجية الحديثة هي الطريقة الأساسية للتواصل مما غيَّر في طريقة كتابة الرسائل، إلا أنه ما زال من الضروري كتابة الرسائل في العديد من مجالات التواصل الحياتية، 


أنواع الرسائل 

  • الرسائل الرسمية: تتميز الرسائل الرسمية باتباعها لنمط وشكل معين، ويندرج تحت هذه الرسائل رسائل العمل، أو الرسائل الموجهة إلى أصحاب السلطة.
  • الرسائل غير الرسمية: تتميز هذه الرسائل بعدم اتباعها لأي نمط أو شكل معين، إذ إنها تحتوي على معلومات شخصية أو محادثة بين طرفين، ويتم كتابة هذه الرسائل للأصدقاء، والمعارف، وغيرهم.
  • رسائل الأعمال: تتميز هذه الرسائل بكونها رسمية ذات نمط وشكل معينين، إذ تحتوي على عرض لأسعار مُنتج أو مُنتجات ما، والشكاوي، والمُطالبات، ومجموعة من الخطابات بين الأفرد، وتتم هذه المُراسلات بين المُراسلين التجاريين.
  • الكتاب الرسمي: تتميز هذه الرسائل أيضاً بكونها رسمية ذات نمط وشكل معينين، إذ يتم كتابة هذا النوع من الرسائل لإبلاغ كافة الشركة عن معلومات رسمية غالباً ما تكون عن بعض قواعد الشركة، أو لوائح، أو إجراءات، أو أي معلومات أُخرى تخص الشركة.
  • الرسائل الاجتماعية: تُعد هذه الرسائل عبارة عن خطاب شخصي تمت كتابته لمُناسبة أو حدث ما، وتكون مثل رسائل التهنئة، ورسائل التعزية، ورسائل الدعوة، وغيرها.
  • رسائل التوظيف: هي رسائل مُتعلِّقة بالتوظيف، مثل رسائل الترقية، أو رسائل الطلب، وغيرها.


إعلان

أهمية كتابة الرسائل

  • توفير العديد مِن الذكريات الملموسة للفرد.
  • تطوير مهارات التفكير، ومُعالجة الأفكار.
  • تنمية مهارات فَن الخط.
  • تطوير التواصل الملموس بعيداً عن التصحيح التلقائي أو إرسال الرسائل دون قصد. 


طريقة كتابة الرسالة الرسمية

- تبدأ الرسالة بكتابة العنوان ويحتوي على عنوان المُرسل والتاريخ، يُفضل عدم كتابة الاسم ورقم الهاتف أو عنوان البريد الإلكتروني في هذا الجزء، ويقع العنوان في الزاوية اليسرى في أعلى الرسالة.

- كتابة العنوان الداخلي ويحتوي العنوان الداخلي على اسم وعنوان الشخص المُستَقبِل للرسالة، وفي حال لم يكُن اسمه معروفاً يُمكن تضمين اللقب الخاص به، ويقع العنوان الداخلي أسفل العنوان بأربعة أسطر تقريباً باستخدام برامج كتابة النصوص

- كتابة التحية مثل البدء بكتابة "عزيزي السيد" أو "عزيزتي السيدة".

- هيكل الرسالة هو الجزء الرئيسي من الرسالة، ويتم كتابته بعد تَرك سطر فارغ بعد التحية.

- كتابة المعلومات الأساسية والتفاصيل حول موضوع الرسالة في الفقرة الثانية وما يتبعها من فقرات.

- توضيح الهدف من الرسالة في الفقرة الختامية، ويُمكن كتابة تفضلوا بقبول فائق الاحترام أو المخلص لك تليها فاصلة (،)، ثُم ترك عِدّة أسطر فارغة وكتابة التوقيع.





0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد