محليات

هل يسفر لقاء بيرتس وباراك بتحالف جديد؟ الشمس تواكب مستجدات الأحزاب مع ايتان كابل




تواكب اذاعة الشمس مستجدات الحلبة السياسية والحزبية، قبيل انتخابات الكنيست التي ستجرى في شهر ايلول هذا العام، وتحركات الاحزاب المختلفة وتوقعات الائتلافات بين الاحزاب.


إعلان

ويعقد اليوم لقاء هام بين رئيس حزب العمل الجديد "عمير بيرتس"، وبين "ايهود باراك"، الذي اعلن عودته الى الحلبة الحزبية السياسية.


وتحدثت اذاعة الشمس حول هذه الموضوعات مع عضو الكنيست السابق "ايتان كابل"، والذي يعد احد مقربي عمير بيرتس.


وأشار كابل الى انه كان احد المساهمين البارزين في انجاح عمير بيرتس في وصوله لرئاسة حزب العمل خلال الانتخابات لاختيار رئيس الحزب التي جرت مؤخرًا.


وقال كابل: "كل هذه التحركات داخل البيت الواحد من خلال ازالة بعض الجدران لن تؤدي الى توسيع مساحة البيت"، وقدم مثالا على ذلك، الموقف داخل معسكر الوسط واليسار من ناحية زيادة عدد الاصوات، المكان الوحيد الذي يمكن من خلاله ان ترتفع فيه نسبة التصويت وتؤثر من ناحية التمثيل في الكنيست هو المجتمع العربي، لكن ما يعرّف بحلبة الوسط واليسار فهناك استنفذت كل القوى"، معربا عن اعتقاده أن هذا سيؤدي الى تغيير في عدد المقاعد نحو الانتخابات القادمة.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد