الناصرة والمنطقة

مها شحادة للشمس: "افراد الشرطة اعتقلوني بعنف وتعاملوا معي بصورة فظة جدًا"




روت السيدة مها شحادة من الناصرة، وهي صاحبة مقهى، تفاصيل حادثة اعتقالها من قبل افراد الشرطة، فقالت:

إعلان


"قبل بضعة أيام، قدم افراد شرطة الى المحل، وبدأ احدهم بالصراخ والتحدث بصوت عالٍ وهو يردد: "مخالفة..مخالفة.."، وطلب مني الهوية، وكانت هناك شابتين تحتفلان بعيد ميلاد داخل المحل، احداهما محامية، فدحلت لاحضار الهوية، وقبل ان اسلمه هويتي سألته عن سبب المخالفة، لكنه بدأ بالصراخ ولم يوضح لي سبب المخالفة، ما ادى الى جدال بيننا ورفضت تسليمه الهوية دون معرفة الأسباب، كما طلبت امر محكمة منه، ومن جهته بدأ الشرطي يستدرجني نحو سيارة الشرطة، ثم امسك بيدي ووضع القيود بها ثم ادخلني الى سيارة الشرطة واعتقلني، وكل هذا حصل امام المارة بالاضافة الى ان احد افراد اشرطة صوّر الحادثة".


وأضافت: "اخذوني الى محطة الشرطة في المسكوبية، وانزلوني من السيارة بحدة، وادخلوني في مكان بعيد عن الواجهة، وهناك وضعوا القيود في رجلاي ايضًا، اضافة الى القيود التي كانت في يداي، وهناك ادعت الشرطة ان المحل يعمل بدون ترخيص،  وبعد ان جاء المحامي الذي طالب بفك القيود لكن الشرطة رفضت ذلك، وفي النهاية كتبت لي مخالفة والتي استمرت اجراءاتها قرابة الـ 3 ساعات، ثم أفرج عني بعد ذلك".


واضافت: "طاولات المحل لا تعرقل الممرات ابدأ، ولدي جميع التراخيص اللازمة"، من جهتها ادعت الشرطة أن السيدة مها أحدثت فوضى خلال عملها في الحفاظ على النظام العام، وطلب منها عدم استخدام الأرصفة المخصصة للمشاة لأنها تعرض حياة المشاة للخطر، لانهم يسيرون على الشارع بدلا من الرصيف، وأن السيدة مها لم تتعاون مع الشرطة خلال تحرير مخالفة لها.  

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد