طمرة والمنطقة
من مكان الجريمة في شفاعمرو - تصوير ناشطين

كركبي للشمس: عائلات الاجرام بشفاعمرو يجب صرفهم وهم معروفون ويعملون مع الشرطة




ازاء جريمة القتل الاخيرة التي حصلت في شفاعمرو، والتي راح ضحيتها المرحوم رائد الوحش، تحدثت اذاعة الشمس مع السيد زهير كركبي عضو بلدية شفاعمرو.


إعلان

وأعرب كركبي عن أسفه لوقوع 3 جرائم قتل في شفاعمرو خلال الـ 3 اشهر الأخيرة، مضيفا انها ظاهرة غريبة على بلدة مسالمة وهادئة مثل شفاعمرو، بحدوث جرائم قتل خلال فترة زمنية قصيرة، وهناك اجواء من الغضب والاستنكار تسود مدينة شفاعمرو، وتساؤلات كثيرة لدى المواطنين حول ما يحصل.


ونوه أن: "من واجبنا الحفاظ على مدينتنا، ونحن مدركون للتردي الأخلاقي، ومعظم مواطني شفاعمرو يرفضون العنف".


وأضاف: "هناك عائلات اجرام دخلت الى المدينة، ونحن مصممون على صرفها واقتلاعها، لانهم يزرعون الفساد والعنف في شفاعمرو، وثلة قليلة من المواطنين يتعاوون مع هذه المجموعات، وقُرر خلال جلسة البلدية الحرمان الاجتماعي لكل من يتعاون معهم، وهناك ناس ابرياء يذهبون ضحية هذا الاجرام، كما قرر تنظيم مسيرة رافضة للعنف".


وتابع: "احمل المسؤولية للشرطة في تدمير المجتمع العربي، وعلى الشرطة معالجة هذه عائلات الاجرام، لكن الشرطة لا تقوم بواجبها، وهذه الجماعات معروفة للشرطة، وكما يبدو فانهم يعملون مع الشرطة".

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد