قد تكون اعراض الحمل غير واضحة وخاصًة أحياناً في أيام الحمل الأولى، ولكي تتجنب السيدات الإضرار بالجنين في أيامه الأولى في الرحم، سنقوم بالتعرف على الاعراض المبكرة للحمل، وعلامات الحمل قبل الدورة وماهي أعراض الحمل الكاذب.

العلامات والأعراض

تتعدد اعراض الحمل وعلامات الحمل قبل موعد الدورة والأعراض المبكرة التي قد تشير لحدوث الحمل، فقد تشعر المرأة بوجود واحد أو أكثر من الأعراض، والتي قد تختلف من امرأة لأخرى، وتشمل هذه الأعراض ما يلي:

انقطاع في الدورة الشهرية: قد يشير تأخر الدورة الشهرية عن موعدها أو انقطاعها الى وجود حمل، ولكنه قد يشير أيضاً الى عدم انتظام الدورة الشهرية التي تحدث لأسباب متنوعة مثل تكيس المبايض أو السمنة.

تحجر وتورم في الثديين: من الممكن حدوث تحجر وتورم في الثديين في وقت مبكر من الحمل، وذلك نتيجة للتغيرات الهرمونية، ولكن سرعان ما تزول هذه الأعراض بعد عدة أسابيع من الحمل، فتعود الهرمونات لنسبتها الطبيعية.

إعلان

الغثيان مع أو بدون قيء: يعد سبب حدوث الغثيان غير معروف، ويرجح الأطباء أنه قد يكون نتيجة لحدوث اضطرابات تصيب الهرمونات، أو نتيجة لعامل نفسي، وغالباً ما يزول الشعور بالغثيان بعد الشهر الأول من الحمل، ولكنه قد يستمر لـ 3 أشهر.

كثرة التبول: تحدث كثرة التبول بسبب زيادة كمية السوائل في الجسم أثناء فترة الحمل، فتلجأ الكلى لإخراج السوائل الزائدة في الجسم على هيئة بول.

التعب والنعاس: وتحدث في بداية الحمل نتيجة لارتفاع هرمون البروجيستيرون، وتعتبر من أهم علامات الحمل المبكرة. اقرأ أيضًا: تعرفي على علامات الحمل قبل موعد الدورة الشهرية


اعراض أخرى للحمل المبكر

يصاحب الحمل المبكر بعض العلامات الأخرى الأقل شيوعا، وتشمل:

• التغيرات المزاجية: قد تشعر المرأة في بداية الحمل ببعض التغيرات المزاجية مثل الشعور بالاكتئاب، والرغبة في البكاء وكذلك حدوث تقلبات المزاج، وذلك نتيجة تغير الهرمونات المصاحبة للحمل.

• الانتفاخ: يحدث الانتفاخ في بداية الحمل نتيجة التغيرات الهرمونية، ويكون الانتفاخ مماثل للانتفاخ الذي يحدث في بداية الدورة الشهرية.

• بقع صغيرة من الدم: ويعرف هذا الأمر بنزيف انغراس البويضة، ويحدث من اليوم الـ 10 لليوم الـ 14 من حدوث الحمل، وذلك نتيجة لانغراس البويضة، ويعتبر من علامات الحمل الأولية.

• تشنجات الرحم: قد تعاني بعض النساء من حدوث تشنجات وتقلصات في الرحم في وقت مبكر من الحمل.

• الإمساك: تؤدي التغيرات الهرمونية الى بطء حركة الأمعاء، وهو ما يؤدي لحدوث الإمساك.

• النفور من بعض الروائح: من الأعراض التي تسببها التغيرات الهرمونية ايضاً هي النفور والشعور بالاشمئزاز من بعض الروائح العطرية والمواد الغذائية.

• احتقان الانف: يؤدي تغير مستوى الهرمونات الى حدوث الاحتقان بالأنف، فتعاني المرأة الحامل من انسداد بالأنف.


التأكد من الحمل

يمكن التأكد من حدوث الحمل عن طريق إجراء بعض الاختبارات مثل:

• اختبار الحمل المنزلي: ويتم إجراء الفحص في المنزل بعد أسبوع من تأخر الدورة الشهرية، والشائع في هذه الحالة هي اختبار فحص البول.

• اختبار الدم: ويعطي نتائج أكثر دقة من اختبار الحمل المنزلي، ويمكن اجراء الاختبار قبل موعد الدورة الشهرية "من 6 لـ 8 أيام بعد حدوث التبويض".


الحمل الكاذب

يعاني نسبة صغيرة جدا من المرضى من الحمل الكاذب، فيتوجهون إلى عيادة الطبيب أو المستشفى ويصحبهم ما يشبه آلام المخاض، ومن الممكن أن تستمر اعراض الحمل الكاذب لبضعة أسابيع، أو لمدة تسعة أشهر أو حتى لعدة سنوات، وتتشابه أعراض الحمل الكاذب مع أعراض الحمل الحقيقي تماماً، وتشمل هذه الأعراض ما يلي:

• انقطاع الدورة الشهرية.

• تضخم وألم في الثدي، والتغيرات في الحلمات، وربما إنتاج الحليب.

• انتفاخ البطن.

• زيادة الوزن.

• الشعور بحركة الجنين.

• القيء والغثيان.


أسباب الحمل الكاذب

استطاع الأطباء مؤخراً تفسير الحالات النفسية والجسدية التي تسبب الحمل الكاذب وفهمها، حيث توصل الأطباء الى أن العوامل النفسية قد تخدع الجسم للتفكير في كونه حاملاً.

ففي حالات العقم، أو حالات الإجهاض المتكررة، أو انقطاع الطمث الوشيك، أو الرغبة في الزواج والتي تشعر فيها المرأة برغبة شديدة في الحمل، قد ينتج عن جسدها بعض علامات الحمل مثل: تضخم البطن، والثدي، وحتى الإحساس بحركة الجنين كما ذكر أعلاه، فيقوم دماغ المرأة بتفسير تلك الإشارات على أنها حمل، مما يحفز إطلاق الهرمونات مثل الإستروجين والبرولاكتين والتي تؤدي إلى ظهور أعراض الحمل الفعلية.

وقد أشار بعض الباحثين بأن عوامل كالفقر، ونقص التعليم، أو الاعتداء الجنسي في مرحلة الطفولة، أو مشاكل العلاقات قد تلعب دوراً في ظهور علامات الحمل الكاذب وتطورها.


اختبارات لتحديد الحمل الكاذب

يقوم الطبيب عادة بإجراء عديد من الفحوصات للمرأة، ومن ضمنها فحص الموجات فوق الصوتية على البطن، وهو الاختبار الخاص بتصوير الجنين أثناء الحمل الطبيعي.

وفي حالة الحمل الكاذب، سيظهر في فحص الموجات فوق الصوتية عدم وجود جنين في البطن، أو شعور بأي نبضات، وبالتالي يتم تشخيص هذه الحالة على أنها حمل كاذب.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد