بذور الشيا

بذور الشيا هي بذورٌ صغيرةالحجم، وبيضاويّة الشكل، ذات ملمسٍ ناعمٍ ولامعٍ، لونها أبيض وبني،وتشتهر أمريكا الجنوبية بزراعتها، تمتاز بقدرتها على إمداد الجسم بالطاقة، كما أنَّها غنية بالعناصر الغذائية المهمة لصحة الجسم والدماغ، وأصبحت تستهلك في جميع أنحاء العالم بشكلٍ كبير من قبل الأشخاص الذين يتّبعون نظاماً غذائيّاً صحيّاً، حيث يمكن إدخال بذور الشيا إلى النظام الغذائي بسهولةٍ؛ وذلك بسبب نكهتها الخفيفة والتي لا تؤثّر بشكلٍ كبير في النكهات الأخرى، وبهذا يمكن إضافتها إلى العديد من الأطعمة لزيادة قيمتها الغذائيّة.


فوائد بذور الشيا

  • تعمل بذور الشيا أو طحينها على خفض ضغط الدم عند الأشخاص المصابين بارتفاعه، مما يقلل من خطر الإصابة بالعديد من الأمراض المزمنة، مثل أمراض القلب.
  • تُعدّ بذور الشيا غنيّةً بمضادات الأكسدة؛ حيث تتميز باحتوائها على مضادات أكسدة أكثر من تلك الموجودة في التوت الأزرق، والتي تعمل على مكافحة إنتاج الجذور الحرة، مما يساهم في التقليل من خطر الإصابة بالشيخوخة والعديد من الأمراض، كالسرطان.
  • إنّ معظم الكربوهيدرات الموجودة في بذور الشيا تتكون من الألياف، ولذلك فإنّ بذور الشيا قادرةٌ على على امتصاص 10-12 مرة ضعف حجمها من الماء، والتي تكوّن قواماً هلاميّاً في المعدة، مما قد يزيد من الشعور بالشبع والامتلاء، ويقلّل من السعرات الحرارية المتناولة، كما أنّ هذه الألياف تعمل على إبطاء عملية امتصاص الطعام، ومن الجدير بالذكر أنّ الألياف تُعدّ مفيدة للبكتيريا المفيدة الموجودة في الأمعاء.
  • تحتوي على البروتين عالي الجودة، كما أنّها تتميز باحتوائها على الأحماض الأمينية الأساسية لجسم الإنسان، ومن الجدير بالذكر أنّ البروتين يساعد على تقليل الشهية، والرغبة في تناول الطعام.
  • قد يساعد تناول بذور الشيا كجزءٍ من نظامٍ غذائيِّ صحّي على إنقاص الوزن، وربّما يكون ذلك بسبب احتوائها على الألياف والبروتينات التي تقلل الشهية كما ذُكر سابقاً، ومن الجدير بالذكر أنّ هناك حاجةً إلى المزيد من الدراسات لإثبات هذا التأثير. 
  • تحتوي بذور الشيا على كميات من الأوميغا-3 تفوق تلك الموجودة في سمك السلمون، ولكن تجدر الإشارة إلى أنّ دهون الأوميغا-3 الموجودة في بذور الشيا تكون على شكلٍ لا يستطيع جسم الإنسان الاستفادة منه، ويجب أن يتمّ تحويلها إلى شكلٍ آخر لتحقق الفوائد المرجوّة منها، على العكس من الأسماك التي تحتوي على أشكال أوميغا-3 التي يستطيع الجسم الاستفادة منها بسهولة.
  • تعمل بذور الشيا على تقليل مستويات الدهون الثلاثية، والالتهابات، ودهون البطن، ومقاومة الإنسولين، كما أنّها تعمل على زيادة مستويات الكولسترول الجيد، وعليه فإنّها قد تقلل من خطر الإصابة ببعض الأمراض مثل السكري من النوع الثاني، وأمراض القلب.
  • تحتوي بذور الشيا على العديد من العناصر المهمّة لصحة العظام، ومنها الكالسيوم، والفسفور، والمغنيسيوم، بالإضافة إلى احتوائها على البروتين. تنظم مستويات السكر في الدم: نظراً لاحتواء بذور الشيا على كميات مرتفعة من الألياف فإنّها تساعد على التقليل من الارتفاع المفاجئ في سكر الدم بعد الوجبات، ولكن ما زالت هناك حاجةٌ إلى المزيد من الدراسات لإثبات ذلك، وبالإضافة إلى ذلك لوحظ أنّ بذور الشيا تعمل على خفض المؤشرات الالتهابية عند الأشخاص المصابين بالسكري من النوع الثاني.
  • يمكن استخدام بذور الشيا بدلاً من المشروبات الرياضية؛ حيث إنّها تزوّد الجسم بالمواد الغذائية بدلاً من السكر، ولكن ما زالت هناك حاجة إلى دراسات أخرى لتأكيد هذه الفوائد.


إعلان

الأعراض الجانبية لبذور الشيا

- هناك أعراض جانبية قليلة جداً مرتبطة ببذور الشيا، وبعض الدراسات القليلة المعارضة تحدثت عن تأثير بذور الشيا على سرطان البروستاتا، حيث أجريت دراسات على (ALA) وسرطان البروستاتا بينت أن هذا الحمض الدهني قد يزيد من مخاطر الإصابة بسرطان البروستاتا، لكن هذه الدراسة في وقت لاحق بينت بعض الانحياز.

- يمكن أن تسبّب مجموعة من الآثار الجانبية على الجهاز الهضمي، ولتجنب حدوث ذلك يجب شرب كميّاتٍ جيّدة من الماء مع بذور الشيا، خصوصاً إذا لم يتم نقعها بالماء قبل تناولها.

- احتواؤها على حمض الفيتيك: يؤدي تناول حمض الفيتيك إلى منع امتصاص بعض العناصر الغذائية، ومنها الحديد والزنك، وذلك لأنّه يرتبط بهذه العناصر، مما يقلل من الاستفادة منها.


طريقة تناول بذور الشيا

بذور الشيا ذات طعم خفيف وغير ملحوظ ويمكن بسهولة أن تضاف لمعظم الأطباق كمقبلات، لكن مضغ بذور الشيا لا يجعل الأوميغا 3 سهل الهضم لذلك أفضل وسيلة للاستفادة من المعادن والفيتامينات إما الطحن أو النقع لهذه البذور.




0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد