فن وترفيه

آخر صيحات التجسس، النرويج تعثر على "حوت روسي" لأغراض تجسسية

أفاد خبير نرويجي أنه عُثر على حوت أبيض قبالة السواحل النرويجية مزود بسرج روسي خاص، ورجحوا أن يكون قد حصل على تدريب من جانب البحرية الروسية لغرض التجسس.


وقال أودو ريكاردسين، وهو عالم في الأحياء البحرية، أن السرج مزود بحامل لوضع كاميرا وبملصق يحدد المصدر بسانت بطرسبرغ. واستطاع صياد نرويجي نزعه من على الحوت. وأضاف أن عالماً روسياً كان قد قال له إنه ليس من نوع الأطقم التي يستخدمها العلماء الروس، حيث تمتلك روسيا قاعدة بحرية في المنطقة.


إعلان

واعتاد الحوت الأبيض المدرب الاقتراب من الزوارق النرويجية قبالة سواحل جزيرة إنغواي، وهي جزيرة في القطب الشمالي تبعد نحو 450 كيلومتراً من مدينة مورمانسك، التي يتمركز فيها الأسطول الشمالي الروسي.

وعرضت هيئة الإذاعة النرويجية العامة فيديو يظهر نزع سرج الحوت الأبيض.


وقال ريكاردسين لـ"BBC" إن السرج "كان ملحقاً بالفعل بطوق محكم على الرأس، أمام الزعانف الصدرية"، مضيفاً أنه "لم يكن مزوداً بكاميرا". وأضاف: "قالت زميلة روسية إنهم لا يجرون مثل هذه التجارب، لكنها تعرف أن البحرية تستخدم الحيتان البيضاء منذ سنوات وتدربها، والمرجح أنه على صلة بذلك".


وتجاهل فيكتور بارانيتس، وهو كولونيل روسي سبق له أن كتب عن الاستخدام العسكري للثدييات البحرية، قلق النرويج من الحوت الأبيض. لكنه لم ينف احتمال هروبه من البحرية الروسية.


0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد