صحة

دراسة بريطانية حديثة .. أصحاب اللحى الطويلة يحملون جراثيم قاتلة أكثر من الكلاب!

حذرت دراسة حديثة من خطر إهمال العناية باللحية، ومدى الآثار الجانبية التي قد تنتج عن عدم الحفاظ على نظافتها وبالتالي ظهور العديد من الأمراض .


ولجأت الدراسة التي أجراها البروفيسور أندرياس جوتزيت من عيادة هيرسلاندن السويسرية حيث إلى أخذ عينات من 18 رجل من أصحاب اللحى الطويلة، لمقارنة نسبة الجراثيم والبكتريا الموجودة في اللحى مع فروة الكلاب حيث خضع 30 كلب للتجربة، وذلك نقلا عن صحيفة الجارديان.

إعلان


واكتشف الباحثون أنه تم العثور على جراثيم خطرة على صحة الانسان في نصف اللحى التي تم أخذ عينات منها .


وأُجريت الدراسة من خلال فحوصات بالتصوير بالرنين المغناطيسي ووجد العلماء عند فحص لحى 18 رجلاً أن مستويات الميكروبات عالية جدا في العينات المأخوذة من لحي الرجال ووجدت الدراسة أن جميع الرجال الملتحيين ، الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و 76 سنة ، أظهروا مستوى جرثوميًا مرتفعًا ، وبينت الدراسة أن 7 من الـ23 رجلا الذين شاركوا في الدراسة يحملون جراثيما تشكل خطراً على صحة الإنسان.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد