صحة

طال دفير يتحدث للشمس حول نجاح تجربة باحثين في جامعة تل ابيب بطباعة قلب مصغر باستخدام أنسجة بشرية



تحدثت اذاعة الشمس مع البروفيسور "طال دفير"، رئيس طاقم الباحثين في جامعة تل ابيب، عقب توصل علماء اسرائيليين الى طباعة قلب مصغر ثلاثي الابعاد، باستخدام انسجة بشرية.


وقال دفير للشمس: "ما زلنا في مرحلة البحث العلمي وتقييم التجربة، ولا يمكن الحديث الآن عن وصول القلب الى المستشفيات واستخدامه لمن هو بحاجة الى زراعة قلب، وربما يتحقق ذلك بشكل فعلي بعد 15 او 20 عامًا، حيث تبدأ عملية تطوير التجربة، والوصول الى رسم وانتاج اعضاء بشرية اخرى".


وكانت عرضت جامعة تل أبيب نموذجا أوليا لقلب مصغر يقول العلماء إنه أول قلب في العالم يتم تشكيله بواسطة طابعة ثلاثية الأبعاد باستخدام نسيج بشري.


إعلان

وقال البروفيسور طال دفير، "هذه هي المرة الأولى التي يقوم فيها أي شخص، في أي مكان، بتصميم وطباعة قلب كامل مملوء بالخلايا والأوعية الدموية والحجرات". وذكرت الجامعة أنه حتى الآن، نجح العلماء في طباعة أنسجة بسيطة فقط دون الأوعية الدموية. وشدد دفير على أهمية أن يتم تخليق القلب من خلايا المريض ومواده البيولوجية من أجل القضاء على احتمال رفض العضو المزروع.


وكان القلب النموذج في حجم قلب أرنب تقريبا، وتمكن الصحفيون من رؤية عملية الطباعة التي استمرت لنحو ثلاث ساعات. ولفت دفير إلى أن تخليق القلوب البشرية ممكن بنفس التكنولوجيا.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد