حقق يوفنتوس المتصدر وبطل المواسم السبعة السابقة فوزا صعبا على ضيفه إمبولي 1-صفر السبت في افتتاح المرحلة التاسعة والعشرين من الدوري الإيطالي لكرة القدم.


ويدين يوفنتوس بهذا الفوز إلى أول لاعب مولود في الألفية الجديدة، يسجل للمنتخب الإيطالي وثاني أصغر هداف في تاريخ "الأزوري"، الواعد مويز كين الذي سجل الهدف الوحيد بعد ثلاث دقائق من نزوله بديلا للفرنسي بليز ماتويدي.

إعلان


وخاض يوفنتوس المباراة في غياب نجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي تعرض "لإصابة طفيفة" مع منتخب بلاده خلال المباراة ضد صربيا (1-1) ضمن تصفيات كأس أوروبا 2020، وصانع الألعاب الأرجنتيني باولو ديبالا الذي أصيب خلال الإحماء قبل المباراة.


ورفع يوفنتوس رصيده إلى 78 نقطة متقدما بفارق 18 نقطة على وصيفه ومطارد نابولي الذي يحل الأحد ضيفاً على روما في قمة المرحلة، وبات قريبا من اللقب الثامن تواليا والـ 34 في تاريخه.



0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد