أخبار البلد

ناشطو "تاج مئير" يتضامنون مع العائلة المعتدى عليها من قبل متطرفين في اكسال



حضر قرابة 50 ناشطًا من جمعية "تاج مئير" يوم امس الى بلدة اكسال، للتضامن مع العائلة التي اعتدي عليها، بعد ان اقدم افراد متطرفون باحراق مركبتين تتبعان لعائلة نور حبشي من اكسال، اضافة الى رش عبارات عنصرية على جدران المنزل.


وقال احد افراد الجمعية "غادي غفرياهو"، في حديث له مع اذاعة الشمس، ان الوفد شمل مختصين في جميع المجالات، الاجتماعية والنفسية، وقد حضروا لمساندة العائلة والتكاتف معهم، والتعبير عن رفضهم لهذه التصرفات. 


إعلان

وقد شكر واثنى على حسن استقبال العائلة لهم.


واضاف خلال حديثه مع اذاعة الشمس:

"هذه المجموعات المتطرفة، هي العدو المشترك لكلينا، وهم لا يمثلوننا، والمواطنون يعانون في المدة الأخيرة من موجة ارهاب غريب غير معروف المصادر، والذي يعتدي على السكان والمواطنين في كل مكان، وعلى المسؤولين السياسيين وضع حد لهم وتوفير الحماية للمواطنين". 

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد