قدمت النيابة العامة في المحكمة المركزية نهار امس، لوائح اتهام خطيرة تشمل الخطف والاعتداء في ظروف خطيرة، والتهديد والإضرار بمركبة، ضد ثلاثة شبان من المثلث الجنوبي، كانوا قد اعتقلوا قبل نحو اسبوعين، وتم تمديد اعتقالهم بين الحين والاخر حتى اليوم، مع تقديم لوائح اتهام وتمديد اعتقالهم حتى انهاء الاجراءات القضائية.


واشارت لوائح الاتهام الى ان المشتكي كان جالسًا مع اصدقائه في المقعد الخلفي للسيارة، قبل اسبوعين في بلدته في المثلث الجنوبي، وسافر المتهمون في البلدة، وحين لاحظ احد المتهمين الشاب المشتكي اعترضوا سيارته وطالبوه بالنزول، على خلفية خلاف سابق بين عائلة المشتكي وقريب المتهمين، اضافة الى كون شقيق المشتكي يخدم في الجيش الاسرائيلي، فرفض واقفل السيارة، واذ بأحدهم ينزل ليفتح الباب ثم اخرجه بالقوة ولكمه فيما ادخله الآخر عنوة بسيارتهم، واعتدوا عليه بالضرب المبرح، ومن ثم كبلوه من الخلف، وسافروا به الى كرم الزيتون قرب منزل المتهمين ثم اعتدوا عليه بالضرب المبرح والتنكيل به والصراخ عليه بقولهم له: "لم ولن تساعدكم دولة اسرائيل، والدك واخيك المتعاونين".


إعلان

واضافت لائحة الاتهام انهم استمروا بالاعتداء عليه، رغم توسلاته بوقف الاعتداء عليه وتهديده، في الوقت الذي سمعوا السكان المجاورين الصراخ، ولحظات وصول والده وصديقه لمكانه لينقذوه، وحين لاحظ المتهمون وصول الوالد قاموا بتهديده وتحطيم زجاج سيارته الامامي بسلسلة حديدية، والحقوا اضرار خلال تهديدهم له. 


هذا ونسبت اليهم النيابة تهمة الخطف والتهديد والاعتداء في ظروف خطيره، والتسبب بإصابات والحاق اضرار في الممتلكات.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد