أخبار البلد

مجد الكروم: اتهامات متبادلة بين عضو معارض بمجد الكروم ورئيس المجلس حول قضية اضافة 500 وحدة سكنية


اثيرت في الآونة الاخيرة في بلدة مجد الكروم، قضية الخارطة الهيكلية، ومخطط لشارع يقتطع عشرات الدونمات من البلدة، فيما زف رئيس المجلس المحلي بشرى المصادقة على 500 وحدة سكنية، الا ان معارضون في المجلس واهالي، فندوا هذا الادعاءات، مطالبين بتوضيح وتأكيد من قبل رئيس المجلس لهذا الموضوع.


وفي حديث لاذاعة الشمس، قال السيد عمر سلامة؛ عضو معارض في المجلس المحلي:


إعلان

"حي ذيل لمسيل في مجد الكروم قائم منذ مئات السنين، والحي الجديد في كرميئيل اقيم على اراضي مصادرة من بلدات الشاغور، وهناك مخطط لشارع هار كارمي، من المفترض ان يوصل لحي في كرميئيل، لكن هذا الشارع سيقتطع دونمات كثيرة من اراضي مجد الكروم، لذا اقترحنا اراضي بديلة لاهالي مجد الكروم مقابل الاراضي التي صودرت منها، وطلبنا تخطيط موحد، لكن فوجئنا برفض هذا الاقتراح عقب جلسة بين رئيس المجلس مع اللجنة اللوائية، رغم اعلان بشرى اضافة 500 وحدة سكنية لاهالي مجد الكروم من قبل رئيس المجلس المحلي، ونطلب من رئيس المجلس توضيح ذلك".


وفي هذا السياق رد رئيس المجلس المحلي في مجد الكروم السيد سليم صليبي قائلا:


"هناك قضيتيتن يجب توضيحها لاهالي مجد الكروم، الاولى انه عرضت علينا خارطة بشان شارع هار كارمي، والذي سيقتطع 54 دونم من مجد الكروم، لكن اوقفت هذه الخارطة، ومنعنا استمرار الشارع، وشاركت بجلسة في وزارة الداخلية قبل عامين بمشاركة حنا سويد والمحامي سليم واكيم، وقلت لهم ان نظام الابرتهايد انتهى، وصممت عدم استمرار العمل على الشارع، وخلال النقاش العاصف اقترح مهندس التنظيم ربح مشترك وتبادل اراضي يرضي الطرفين، فاتفق على انه مقابل ال 54 دونم التي ستصادر، نحصل على 118 دونم ارض منهال، و500 وحدة سكن، اضافة الى ضم وحدات السكن القائمة في الخارطة".


واضاف: "كنا حذرين وصممنا على خارطة موحدة تضم الشارع والحي، وفي حال عدم الموافقة على الاقتراح فلن نوافق على اقامة الشارع، وبدأ المهندس يخطط بدعم من وزارة الاسكان بما اتفق عليه، وهذا التفاهم موجود".


وتابع: "القضية الثانية اننا نتحدث عن خارطة هيكليلة لمجد الكروم تحدد مستقبل ومصير مجد الكروم حتى العام 2050، وقلنا بهذا الشأن ان مستقبل مجد الكروم الاقتصادي والسياحي، يرتبط بتطوير جنوبي الشارع، وضم 1800 دونم جنوبي الشارع في الخارطة الهيكلية، لكن كان هناك اعتراض كبير من عدة جهات، ازاء هذا الاعتراض اصرينا على اقتراحنا، وفي حال عدم الموافقة على طلبنا، فلا نريد خارطة هيكلية ولا حاجة لها"


واضاف: "جميع التفاهمات والبروتوكولات موجودة، وبامكان اي عضو الاطلاع عليها".


0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد