تظاهر قبل ظهر اليوم، المئات من منطقة المثلث الجنوبي وسكان منطقة الشارون عربًا ويهودًا في المظاهرة القطرية التي نظمتها لجنة "مواطنون من اجل البيئة"، وذلك في مفرق بن يهودا والملعب، وذلك احتجاجا على مواقع النفايات والتلوث البيئي والحرائق الناجمة عن النفايات والروائح الكريهة.



هذا وشارك رؤساء السلطات المحلية من منطقة الشارون ورئيس بلدية قلنسوة ونشطاء اخرين من قلنسوة، التي تعاني الامرّين من مواقع النفايات، والتي تهدد سلامة وحياة السكان، وتكثر الامراض والروائح الكريهة والتي سببت ازمة لدى العديد من سكان قلنسوة والمحيطين من استنشاق الروائح الكريهة، والدخان الملوث الناتج عن النفايات الصلبة والسائلة والغازية الخطيرة، التي لا تستوعب في مواقع اخرى وتأتي من بلاد بعيده.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.