محليات

أئمة أم الفحم يستنكرون مقتل الشاب الطيباوي ويناشدون بالتصبر والتعقل

اصدرت رابطة الأئمة في ام الفحم بيانًا اثر الاحداث الأخيرة اتي حصلت في ام الفحم، جاء فيه:


بقلوب مفعمة بالحزن والأسى استقبلنا الفاجعة التي بات عليها داخلنا الفلسطيني ليلة أمس الأربعاء وهي خبر مقتل شاب من مدينة الطيبة الشقيقة وإصابة آخرين بإصابات بالغة ..


أهلنا الأحباب في الطيبة عموما وآل الفقيد والمصابين على وجه الخصوص: 


باسم أهالي أم الفحم عموما وأئمة ودعاة أم الفحم على وجه الخصوص نشجب وندين ونستنكر هذا الفعل اللاشرعي واللاخلاقي واللانساني ونؤكّد لكم جميعا أنّ الدم الفلسطيني يصبّ في خندق واحد وإن تباعدت الأقطار والبلدان .. فألمكم ألمنا ومصابكم مصابنا وهمكم همنا وحزنكم حزننا ... 


ولطالما أكّدنا في بيانات سابقة أنّ هذا السّلاح المنتشر في بلادنا والذّي تتغاضى الشرطة عنه هو يهددنا جميعا في الدّاخل الفلسطيني على الإطلاق ...


أهلنا آل ياسين: 


والله إنّ القلب ليحزن على مصابكم الذّي هو مصاب كل أب وأم وأخ وأخت فحماوي منّا وإنّنا نسأل الله تعالى لكم الثبات في هذه الفاجعة والألم الجمّ ...


فتقبلوا تعازينا مع فائق الحزن والاسى والرجاء ... فأم الفحم برجالها ونسائها تبرأ من هذا الفعل الذي يتنافى مع قيمنا الدينية والاجتماعية والأخلاقية بل والإنسانية ..


وندعو الخطباء جميعا بأن تستنكر الحدث وتشجب وتصرخ صرخة واحدة " لا للعنف " وتحمّل مسؤولية كلّ قطرة دم تراق للشرطة حتى تطهر مجتمعاتنا من آخر قطعة سلاح ...


سائلين المولى عزّ وجلّ بأن يجيركم في مصابكم وأن يلهمكم الصّبر والسلوان ..


الى هنا نص البيان كما وردنا من رابطة الأئمة في أم الفحم

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.