عقدت ادارة بلدية الطيره قبل ظهر اليوم مؤتمرا صحفيا للاعلان عن المصادقه على الخارطه الهيكلية للمنطقة الصناعية، ومستقبل التخطيط والبناء المستقبلي، بحضور الرئيس مامون عبد الحي والنائب عبد الرحمن قشوع، والقائم باعمال الرئيس سامح عراقي، المهندس بسام ناصر ومدير مديرية المنطقة الصناعية ضيغم بشاره.



إعلان

تطرق رئيس البلدية الى ان قضية المصادقة على الخارطة الهيكلية بعد اجتياز درب طويل وشائك لم يكن من السهل العمل والمتابعه مقابل المكاتب والمؤسسات الحكوميه،نعتبر هذا انجازا ، ومرحلة الاعتراضات بسيطة جدا حيث واننا اول بلدية تجتمع وع اصحاب الاراضي جلسات متتالية تحضيرا واستعدادا قبل المصادقة على الخارطة، التي هي شقين الشق الشمالي والشق الجنوبي، ولاول مره في تاريخ البلدات العربية بلدية تصادر اراضي تابعه لدائرة اراضي اسرائيل (منهال) والتي ستخصص لاقامة كلية تكنولوجيه متطوره تمنح اللقب الاول، كما وهذا التطور المستقبلي التخطيطي دفع بالمستشثمرين واصحاب شركات من الوسط اليهودي لاستئجار الارض الامر الي يعود بالربح والتطور الاقتصادي، وكوننا كبلدية الطيره مدرجه في الوزارات منطقة افضلية اولية يحصل المستاجر المستثمر تخفيضا ضريبيا. 


وهنا ادعو اصحاب الاراضي باستغلال هذا الجانب الايجابي لخلق فرص عمل قوية ومصالح اقتصادية كبيره على مستوى الدوله.


فيما تطرق المهندس بسام ناصر حول استغلال الخط الارتدادي لشارع 6 لصالح مشاريع عامه ، فيحق لاهالي الطيره كما يحق لاهالي كفار سابا وجود مشاريع متطورة لصالح السكان.


اما القائم باعمال الرئيس سامح عراقي فقد تطرق الى ان ادارة البلدية سعت جاهدة للمطالبه بالحق حق اهالي الطيره، هذه المصادقة اتت نتيجة للكفاح والاجتهاد امام الوزارات حتى انجزنا هذا المشروع، ولا زلنا نواصل جاهدين لتجنيد الميزانيات ، سوية مع مدير مديرية المنطقة الصناعية، كانت مئات الجلسات التي كانت في هذا الموضوع ، مشروع المنطقة الصناعية هي امانه في اعناقنا الجمهور منحنا الثقه، لا اجد رئيس وادارة بلدية تخصص من وقتها لتخطيط المنطقة الصناعية واللقاءات العديده مع اصحاب الاراضي والعديد من السكان، والمستثمرين ورجال الاعمال، وسيكون ايضا لقاءات مباشره مع كل الجهات لبناء الشراكة، فهذه نهضة وثورة عمرانية واقتصاديه.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد