محليات

د.دوف حنين للشمس: "ظاهرة حرق النفايات خطرة لانها تنتج هواءً سامًّا يضر بالصحة العامة"

تحدثت الشمس مع د. دوف حنين حول ظاهرة القاء النفايات وحرقها والاضرار الذي تسببها فقال:


"للاسف الشديد فان ظاهرة حرق النفايات تنتشر بشكل كبير، ويمكن للناس ان تشم وترى حرق نفايات في الكثير من الاماكن، الا ان هناك اماكن بارزة ومعروفة لمن يلقي النفايات ويحرقها، وهذه الظاهرة تنتشر بشكل خاص لدى الجمهور العربي". 


واضاف: "هذه الظاهرة خطيرة ومضرة بالصحة والبيئة، فحين تحرق النفايات تولد هواءًا ملوثًا غير صحي وسام ومضر بالتنفس، اي اننا نتحدث عن خلق هواء سام وضار".


وبالنسبة للمسؤولية وعلى من تقع نوه الى ان الدولة تتهم السلطات المحلية بمسؤوليتها عن هذه الظاهرة، وهي التي يجب ان تمنع حرق النفايات، لكن للأسف فالسلطات المحلية لا تملك القوة لمواجهة الناس، لكن واقع الحال بالنسبة لعدم المسؤولية هو يقع على عاتق الدولة والفرد والناس.


وقال اذا فرضت غرامات مالية باهظة على كل من يحرق النفايات حينها سيقنع الجمهور بذلك.


للاستماع للقاء الكامل:

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.