محليات
flicker

تذمر شديد في اوساط الطلاب العرب من بجروت علوم الحاسوب، والشمس تستعرض الأسباب

ابدى الطلاب العرب والمعلمون في المدارس الثانوية استياءهم وتذمرهم الشديد لدى تقديمهم امتحان بجروت علوم الحاسوب، بسبب صعوبة صياغة الأسئلة وفهمها، وحملها لاكثر من تفسير.


حول هذا الموضوع تحدثت الشمس مع د.وليد خليفة مسؤول قسم الحاسوب في كلية سخنين الذي اشار الى ان الطلاب تذمروا كثيرًا واجمعوا ان امتحان بجروت علوم الحاسوب يشبه بمستواه امتحان الهندسة التطبيقية لصعوبته، ولا يلائم بتاتُا مستواهم الثانوي. 


إعلان

واضاف ان موضوع علوم الحاسوب موضوع صعب والامتحان غير عادل وظالم، لان الصياغة فيه غير موفقة وحملت نمطًا جديدا من الاسئلة غير معتادا عليه الطالب، كمان الحل لبعض الاسئلة احتاج لوقت طويل احيانا نصف مدة الامتحان. وكل سؤال كان يحوي بمثابة احجية على نفس نمط اسئلة التخنيون.


كما ان المشكلة في امتحان البجروت ان الطالب يحصل على النموذج فقط دون ان يكون بمقدوره الاستفسار حول فحوى السؤال، كما كانت اسئلة تحمل اكثر من تفسير وكل ذلك تسبب باحياط لدى الطلاب.


كما تحدثت الشمس مع الطالب رامي خوري الذي اكد ان هناك تذمرا كبيرا من قبل الطلاب، لان الطلاب درسوا واستعدوا جيدا لتقديم الامتحان، لكنهم فوجئوا بنمط اسئلة غريب جدا، وغير معتادون عليه، مما جعلهم يخرجون بشعور سيء، وبعض الاسئلة ليس لها علاقة مع مادة الامتحان.


كما اوضح ان هناك عريضة وقع عليها الطلاب للتعبير عن احتجاجهم بالنسبة لنمط الامتحان ويطالبون من خلالها بتغيير نمط الأسئلة ليتمكنوا من اجتياز الامتحان بنجاح.


للاستماع للقاء الكامل:

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد