فلسطيني

الصحفي النجار: "ملابسات غامضة للقصف على الحدود المصرية الفلسطينية"

نعت حركة حماس ما أسمتهما "شهيدي الحصار"، حسام الصوفي وحسام الأقرع، الذين قضيا بقصف على الحدود المصرية الفلسطينية في رفح اليوم الخميس.


تحدثت إذاعة الشمس مع الصحفي مثنى النجار، من قطاع غزة، حيث قال: "حتى الآن الملابسات غامضة في ظل نفي الجانب الإسرائيلي أنه قصف هذا النفق بالجهة المصرية، لكن الغريب أن حركة حماس أصدرت بيانا نعت فيه شهيدي الحصار، الشهيد حسام الصوفي والشهيد محمد الاقرع، الذين قضيا في قصف على الحدود المصرية الفلسطينية في مدينة رفح، وعبرت عن استنكارها لهذه الجريمة بحق عمال عزل يبحثون عن لقمة عيشهم وقوت أطفالهم، ودعت الى ضرورة وضع حد لهذا الحصار الظالم المفروض على سكان قطاع غزة". 

وتابع النجار: "حتى الآن لم نر رواية رسمية في ظل الغموض الذي يكتنف هذه الجريمة التي وصفها سكان رفح والفصائل الفلسطينية في قطاع غزة، لا سيما في ظل ارتقاء هذين الشهيدين من شهداء الأنفاق بحثا عن لقمة العيش، وتم تشييع جثامينهم اليوم بعد صلاة الظهر".

استمعوا للقاء الكامل:

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.