محليات

نتائج امتحان ’البيزا‘: فجوات بين طلاب من وضع اجتماعي اقتصادي

وزارة التعليم: ’بدأنا بتطبيق الميزانيّة الفرديّة التي ستقود الى تقليص الفجوات. ثمراته عرفت من خلال نتائج امتحان النمو والنجاعة - المتساف 2016‘.

عممت وزارة المعارف اليوم الثلاثاء بيانا جاء فيه: "تؤكد وزارة التعليم بأنّ "الفجوات الاجتماعيّة الاقتصاديّة بين طلاب من وضع اجتماعي اقتصادي عال ما زالت ذات أهميّة وقائمة". الوزارة تقود سياسة واضحة لتقليص الفجوات التي ستمنح لكل طالب فرصة متساوية. بناء على ما ذكر فانّ الوزارة تطبّق للعام الثالث على التوالي نموذج الميزانيّة الفرديّة والتي ستوفّر للطلاب من وضع اجتماعي اقتصادي ضعيف أكثر ساعات تعليميّة. تطبيق هذا النموذج يشير بأنّ الفجوات بين طلاب من وضع اجتماعي اقتصادي ضعيف قد تقلّصت كما ظهر من خلال نتائج المتساف الأخيرة ( متساف 2016) . نحن نأمل بأنّ يستمر هذا الاتّجاه ويترجم أيضا في نتائج الامتحانات الدوليّة القادمة".

السلطة القطريّة للقياس والتقييم تعرض أمامك اليوم المعطيات الأساسية في اسرائيل لنتائج البحث العلمي الدولي (بيزا – آذار 2015) البيزا هو الامتحان الشامل، الهام والجديد في العالم في مجال التعليم والذي تشرف عليه منظّمة الدول النامية والمتطوّرة OECD مرّة كل 3 سنوات . يفحص هذا الامتحان الدولي الابداع في القراءة ، العلوم والرياضيّات.

الفجوات الاجتماعيّة- الاقتصاديّة القائمة:

1. فجوات بين نتائج نتحدّثي اللغة العربيّة والعبريّة :

الفجوات قائمة بين وسطي اللغة ( العربيّة والعبريّة ) . نتائج البحث الدولي تشير بأنّ نتائج طلاب متحدّثي اللغة العبريّة أعلى بشكل كبير بين نتائج طلاب الوسط العربي في مجالات الابداع الثلاث . الفجوة في امتحان الابداع العلمي ( العلوم ) هي 87 نقطة لصالح طلاب الوسط اليهودي ، 116 نقطة في الابداع القرائي لصالح طلاب الوسط اليهودي و104 نقاط في امتحان الرياضيات . عندما نفحص نتائج الطلاب بشكل منفرد نجد بأنّ معدّل طلاب الوسط اليهودي مشابه لمعدّل طلاب الدول النامية OECD. أمّا نتائج طلاب الوسط العربي فهي أقلّ بكثير .

اليكم البيانات:

خارطة : اسرائيل حسب الأوساط

اللون الأزرق: نتائج طلاب الوسط اليهودي

اللون الأخضر: نتائج طلاب الوسط متحدّثي اللغة العربيّة

الأصفر: نتائج الدول النامية OECD

الأحمر: نتائج طلاب الدولة ( طلاب الوسطين معا)

2. فجوات بين طلاب من وضع اجتماعي اقتصادي :

في جميع الامتحانات ( القراءة، العلوم والرياضيّات ) وجدت فجوات بين الطلاب . فوج 2015 الفجوات بين طلاب من وضع اجتماعي اقتصادي عال لطلاب من وضع اجتماعي اقتصادي ضعيف كانت 91 نقطة في العلوم ، 89 نقطة في القراءة و- 87 نقطة في الرياضيّات . تقريبا خلال كل السنوات لم تتغيّر الفجوات.

طلاب الوسط اليهودي : الفجوات بين طلاب من وضع اجتماعي عال لطلاب من وضع ضعيف تشبه الفجوات بين الطلاب من كل الأوساط – 94 نقطة في العلوم ، 87 في القراءة و 84 في الرياضيّات .

طلاب الوسط العربي : الفجوات بين طلاب من وضع اجتماعي عال لطلاب من وضع ضعيف أقلّ بكثير – 31 نقطة في العلوم ، 22 في القراءة و 32 في الرياضيّات .

اليكم البيّانات :

ورد وزير التعليم نفتالي بينت على النتائج: "نتائج الامتحانات تشير وتؤكّد الأهميّة والحاجة لتقليص الفجوات. امتحان البيزا أجري قبل أشهر فقط من توليّ وزارة التعليم كوزير للتعليم . الامتحان يشير الى وجود فجوات بين طلاب من وضع اجتماعي اقتصادي قوي لضعيف . مع مباشرة عملي كوزير للتعليم اتّخذت قرارا باستثمار أغلب الموارد بدعم تعلّم موضوع الرياضيّات ، تحسين التدريس في الدولة ، لأوّل مرّه نلاحظ وجود تقليص للفجوات ولكن الطريق ما زالت طويله وأمامنا عمل كبير لاتمامه. سنستمر في الاستثمار كي يحظى الطالب في أوفكيم والطالب في راهط بنفس الفرصة تماما كما هو حال الطالب في رمات شارون" الى هنا نص البيان كما وصلنا.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.